أخبارمصرية

وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية تشارك في ورشة العمل الإقليمية حول “التقدم المحرز في أجندة أفريقيا 2063”

شاركت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية؛ ممثلًا عنها الدكتورة منى عصام، رئيس وحدة التنمية المستدامة والأستاذة/ آية نوار، نائب رئيس الوحدة، في ورشة العمل الافتراضية التي نظمتها المفوضية الأفريقية بالتعاون مع وكالة التنمية الأفريقية على مستوى الخبراء، للإعداد للتقرير القاري الثاني حول تنفيذ أجندة أفريقيا 2063، وذلك في ضوء اهتمام الدولة المصرية بالتوجه نحو القارة الأفريقية والتزامها الكامل بتنفيذ أجندة أفريقيا 2063.
استهدفت ورشة العمل رفع وعي الدول الأعضاء بالاتحاد الأفريقي بأجندة أفريقيا 2063 وخطة التنفيذ العشرية 2013-2023، من خلال استعراض مكونات الأجندة (7 تطلعات- 20 هدف- 40 مجال ذو أولوية- مستهدفات- مؤشرات) ومدى ارتباطها بالأهداف الأممية للتنمية المستدامة (أجندة 2030(.
وناقشت الورشة أطر متابعة وتقييم أجندة 2063 والتي تهدف إلى تعزيز مبدأ المسائلة وتبني السياسات القائمة على الأدلة بما يضمن تحقيق تطلعات القارة الأفريقية، ومناقشة الخطوات الرئيسية في عملية إعداد التقارير الوطنية حول التقدم المحرز في تنفيذ أجندة أفريقيا 2063، وأهم مكوناته.
كما تمت الإشارة إلى أنه يتم إعداد التقرير القاري حول تنفيذ أجندة أفريقيا 2063 مرة كل عامين، حيث تم إصدار التقرير القاري الأول في عام 2019، وسيتم تقديم التقرير القاري الثاني خلال قمة الاتحاد الأفريقي في فبراير 2022.
ويستهدف إعداد التقارير القارية تبادل الخبرات وأفضل الممارسات بين الدول الأفريقية لضمان تحقيق أجندة 2063. ويتم تجميع وتحليل بيانات التقرير القاري من خلال التقارير الوطنية التي تقوم بإعدادها الدول الأعضاء بالاتحاد الأفريقي حول مدى التقدم المحرز في تنفيذ أجندة أفريقيا 2063.
تجدر الإشارة إلى قيام مصر بتقديم تقرير وطني خلال عام 2019 إلى جانب 30 دولة أفريقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق