بورصة

“فاروس” : مستوى صافي الدخل لـ”بنك التعمير والإسكان” أفضل من المتوقع

 

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

قالت وحدة ابحاث شركة “فاروس” لتداول الأوراق المالية فى تقرير بحثي عن تحليل نتائج الربع الرابع من عام 2020 لبنك ” التعمير والإسكان”، إن مستوى صافي دخل العام افضل من المتوقع بعد عكس مخصصات وانخفاض المصروفات التشغيلية ونمو حجم الأعمال، وفقا لتقرير “فاروس” الصادر فى الثالث من شهر مارس الجاري.

تراجع ربعي لارتفاع المصروفات التشغيلية ومعدل الضريبة الفعلي على الرغم من الزيادة الكبيرة في إجمالي الإيرادات :

انخفض صافي الدخل المستقل 11% على أساس ربعي و13% على أساس سنوي إلى 376 مليون جنيه. يرجع التراجع على أساس ربعي إلى ارتفاع كل من المصروفات التشغيلية ومعدل الضريبة الفعلي على الرغم من الزيادة الكبيرة في إجمالي الإيرادات.  أما التراجع على أساس سنوي الذي جاء على الرغم من انخفاض المصروفات التشغيلية، يعزو إلى انخفاض إجمالي الإيرادات لتراجع أسعار الفائدة ، و غياب عكس مخصصات أخرى.

بالنسبة لصافي دخل العام المالي 2020، فبلغ 1,801 مليون جنيه، بنسبة تقل 8% عن صافي أرباح 2019، وتزيد 11% عن تقديراتنا.  على الرغم من عكس مخصصات وتراجع المصروفات التشغيلية، انخفض صافي الدخل نتيجة تراجع أسعار الفائدة، والدخل من غير الفائدة، وارتفاع معدل الضريبة الفعلي إلى 28% مقارنة مع 23% في 2019.

فيما يلي أبرز المؤشرات الربع الرابع 2020:

ارتفع هامش صافي الفائدة إلى 7.4% (70 نقطة أساس) على الرغم من انخفاض استثمارات الخزانة إلى إجمالي الأصول بنسبة 17% (-8.3نقطة مئوية ربعيًا).

لم يدعم الدخل من غير الفائدة نتائج البنك بعدما انخفض 16% على أساس ربعي ليشكل 22% من الدخل التشغيلي (-6.6 نقطة مئوية ربعيًا).

قابل ارتفاع الإيرادات التشغيلية (بنسبة 9% ربعيًا)، زيادة في المصروفات التشغيلية (23% ربعيًا)، مما أدى إلى ارتفاع صافي الأرباح التشغيلية بنسبة 1% ربعيًا.

قد توقف اتجاه عكس المخصصات ليسجل البنك معدل حجز هامشي لها (بما في ذلك المخصصات الأخرى). ووصلت تكلفة المخاطر إلى (0.2%) في الربع الرابع 2020، مع تراجع جودة الأصول، حيث ارتفع معدل القروض المتعثرة (بواقع 0.9 نقطة أساس ربعيًا) إلى 8.0%.  قد انخفض أيضًا غطاء المخصصات، ولكنه مايزال عند مستوى قوي (121%) مقارنة مع 140% في الربع الثالث.

شهدت مستويات الكفاءة تراجعًا خلال الربع، حيث وصل معدل التكلفة إلى الدخل إ42% في الربع الرابع مقارنة مع 37% في الربع الثالث، ومتوسط نسبته 40% عن الفترات الربعية الأربعة السابقة.

سجل معدل الضريبة الفعلي زيادة كبيرة (38%) مقارنة مع متوسطه في الفترات الربعية الأربعة الماضية البالغ (29%).

تحسنت معدلات الإقراض (+4%) والإيداع (+3%) في الربع الرابع، لينتهي عام 2020 بنمو إجمالي محفظة القروض بنسبة 9%، ونمو الودائع بنسبة 14%، وبذللك، تصل نسبة الودائع إلى القروض إلى 45.5% (-50 نقطة أساس ربعيًا).

مايزال معدل كفاية رأس المال عند مستوى قوي (22.22%)، مرتفعًا بفارق مريح عن الحد الأدنى الإلزامي من متطلبات رأس المال البالغ 12.5%

يتداول عند مضاعفات جذابة، وما يعيقه صبغته المزدوجة :

نُبقي على توصيتنا بزيادة الأوزان النسبية على سهم بنك التعمير والإسكان عند قيمة عادلة مقدارها 59.14 جنيه (ويدخل  في مجموع أجزاء القيمة العادلة الأنشطة التجارية بنسبة 45%، والأنشطة العقارية 39%، والاستثمارات الأخرى بنسبة 15%). نرى أن أداء سعر السهم يعيقه التوجه الاستثماري المزدوج بين الأنشطة المصرفية وأنشطة الاستثمار العقاري، خاصة في ظل غموض موقف تجزئة السهم، وعدم إمكانية تحققه في الوقت الحالي.

يتداول السهم عند مضاعف ربحية مقداره 2.8 مرة، ومضاعف قيمة دفترية 0.5 مرة، لعام 2021. ويبلغ العائد على متوسط حقوق الملكية 17% مع توقع انخفاض صافي دخل 2021 بنسبة 13% (مع العلم أن هذه النسبة تقدير متحفظ في ضوء توقعات الإدارة بارتفاع صافي الدخل بنسبة 11%).  ينتظر البنك جولتان من توزيع أسهم منحة بنسبة (10:1)، وبنسبة (5:1)، مما قد يدعم أداء سعر السهم.

قد أعلنت الإدارة عن مستهدفاتها لعام 2021، حيث تسعي إلى:

زيادة صافي الدخل بنسبة 11% مقارنة مع تقديراتنا المتحفظة بانخفاضه بنسبة 13%. من الجدير بالملاحظ أن الإدارة حققت معدلات نمو أكبر من المستهدفات المعلنة في الأربع سنوات الماضية.

ارتفاع الودائع بنسبة 17%، مقارنة مع تقديرانا البالغ 16% (باستثناء ودائع الأراضي)، زيادة محفظة القروض بنسبة 26% مقارنة مع تقديرنا البالغ 20%.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق