بنوك وتأمين

رئيس الوزراء يستقبل رئيس اتحاد المصارف العربية وامين الاتحاد والصباح يشيد بقدرة الاقتصاد المصري علي التعامل مع الازمات العالمية المتعاقبة

الجورنال الاقتصادى:

أكد رئيس مجلس إدارة اتحاد المصارف العربية الشيخ محمد جراح الصباح، أنه على الرغم من الأزمات العالمية المتعاقبة استطاعت الدولة المصرية التعامل مع هذه الأزمات بنجاح، واستطاعت توفير السلع الأساسية لمواطنيها في ظل أصعب الأوقات، مشيرًا إلى متابعته للوضع في مصر ودعمه المتواصل لجهود الحكومة.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، اليوم /الثلاثاء/ بمقر مجلس الوزراء، الشيخ محمد جراح الصباح رئيس مجلس إدارة اتحاد المصارف العربية، ومحمد الإتربي نائب رئيس اتحاد المصارف العربية، ووسام حسن فتوح الأمين العام لاتحاد المصارف العربية، وهاني علي عبدالله، المدير الإقليمي لاتحاد المصارف العربية.

وثمن رئيس مجلس إدارة اتحاد المصارف العربية حركة التنمية الكبيرة التي تشهدها مصر حالياً، مشيداً بالمؤتمر الصحفي العالمي المهم الذي عقدته الحكومة مطلع الأسبوع الجاري لاطلاع الشعب المصري والعالم على خطة الدولة المصرية للتعامل مع الأزمة الاقتصادية العالمية، بما يعد خير شاهد علي تطبيق معايير الشفافية، ويقدم صورة واضحة لجهود الحكومة المبذولة في هذا الشأن.

بدوره، أكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي، أن الدولة دوماً حريصة على إطلاع المواطن المصري والعالم على حقائق الصورة وخطط العمل الحالية والمستقبلية، وأن الدولة تعمل علي قدم وساق للتخفيف قدر الإمكان من تداعيات الأزمات العالمية على المواطنين، على الرغم من ضخامة التحديات وتسارع حدوثها.

ولفت إلى توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، باستمرار بذل مزيد من الجهود لدعم المواطنين في ظل الظروف الاستثنائية الحالية، بما في ذلك استمرارية إقامة منافذ بيع السلع لتوفيرها للمواطنين بأسعار أرخص من سعر السوق، للتخفيف من حدة غلاء الأسعار.

كما رحب الدكتور مصطفي مدبولي خلال اللقاء برئيس مجلس إدارة اتحاد المصارف العربية، في إطار مشاركته والوفد المرافق في فعاليات “المؤتمر المصرفي العربي السنوي” لعام 2022، الذي يُعقد تحت عنوان “تداعيات الأزمة الدولية وتأثيرها على الأوضاع في المنطقة العربية”، يوم 18 مايو 2022 في القاهرة .

وتوجه مدبولي بالشكر إلى اتحاد المصارف العربية لاختيار مصر لعقد المؤتمر، فضلا عما سيتطرق إليه المؤتمر من التعريف بواقع الاقتصاد المصري، وفرص الاستثمار، والإمكانيات الاقتصادية التي تمتلكها مصر، بما يدعم جذب المزيد من الاستثمارات العربية والأجنبية.

وأشار الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى ما نتج عن الأزمة الروسية -الأوكرانية من ضغوط وتحديات كبيرة على دول العالم أجمع بما فيها المتقدمة، كما ضاعفت من الضغوط على موازنة الدولة المصرية.

وفي ختام اللقاء، أعرب رئيس الوزراء عن تطلعه لمزيد من التعاون والتنسيق مع اتحاد المصارف العربية، متمنياً لاجتماعاته المرتقبة النجاح والتوفيق، مشيرا إلى تطلعه لأن تمثل زيارة وفد اتحاد المصارف العربية الحالية فرصة لاطلاعهم من أرض الواقع على حجم التنمية التي تشهدها مصر في مختلف المجالات.

بدوره، أعرب محمد الإتربي عن شكره لرئيس الوزراء على هذا اللقاء، مشيدا بما تبذله الحكومة وحكومات الدول العربية لمواجهة هذه الظروف غير المسبوقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى