بورصة

“الرقابة المالية” تُقر عرض “قنديل للزجاج” المنافس للاستحواذ على الوطنية للزجاج

 

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

وافقت الهيئة العامة للرقابة المالية، على نشر إعلان عرض الشراء المنافس المقدم من شركة قنديل للزجاج، للاستحواذ حتى عدد 15 مليون سهم بنسبة 100% من أسهم رأسمال شركة الوطنية للزجاج والبلور.

وأوضحت الرقابة المالية، أن العرض المقدم من “قنديل للزجاج” للاستحواذ على كامل رأسمال الوطنية للزجاج بسعر 2 جنيه للسهم، بحد أدنى للتنفيذ 51%.

وأشارت الرقابة إلى أن الموافقة على عرض الشراء ليس اعتمادًا للجدوى التجارية والاستثمارية لعرض الشراء أو لأي إجراءات أو اتفاقات مبرمة أو قرارات مزمع اتخاذها من مقدم العرض.

وأضافت أنها لاتتدخل في تحديد سعر عرض الشراء حيث إن مسؤولية تحديد السعر ومدى سلامته يقع على مقدم عرض الشراء ومستشاريه.

وفي سياق آخر، وفقت الرقابة المالية على مد فترة سريان عرض الشراء المقدم من شركة الوحدة للتنمية الصناعية على أسهم الشركة الوطنية للزجاج والبلور.

ويبلغ رأسمال المصدر للشركة الوطنية للزجاج والبلور نحو 150 مليون جنيه موزعة على 15 مليون سهم بقيمة اسمية 10 جنيهات للسهم.

والشركة غير مقيدة بالبورصة المصرية، ويتوزع ملكيتها بين شركة أبو ظبي الإسلامي القابضة للاستثمارات المالية بنسبة 77%، ومصرف أبوظبي الإسلامي مصر بنسبة 5%، وشركة القاهرة الوطنية للاستثمار والأوراق المالية بنسبة 5%.

وكانت الرقابة المالية، وافقت في فبراير الماضي على نشر إعلان عرض الشراء المقدم من شركة الوحدة للتنمية الصناعية لشراء حتى عدد 15 مليون سهم بنسبة 100% من أسهم رأسمال شركة الوطنية للزجاج والبلور، بسعر 1.35 جنيه، بحد أدنى للتنفيذ 51%، وبدون إلزام على حملة أسهم الشركة المستهدفة بالعرض بالبيع.

وبحسب البيان، تعهدت الشركة مقدمة العرض بعدم الاستغناء عن العمال في الوطنية للزجاج والبلور خلال السنة الأولى على الأقل، والحفاظ على حقوق العاملين وكافة مزاياهم.

كما تعهدت بعدم وجود نية في بيع الأسهم المستحوذ عليها خلال السنة الأولى من تاريخ الشراء، وكذلك عدم وجود نية لاندماج الشركة المستهدفة بالعرض في شركات أخرى.

وتعهدت الشركة كذلك بشراء جميع الأسهم التي لم تستجب لعرض الشراء الماثل بذات سعر عرض الشراء الماثل خلال 3 أشهر من تاريخ تنفيذه، وذلك فور إخطار أي مساهم يرغب في بيع أسهمه.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى