أسواق

هيئة التنمية الصناعية توقع مذكرة تفاهم مع المؤسسة الاماراتية NCE

الجورنال الاقتصادى:

في إطار سعي الدولة نحو دعم الشراكات الإستراتيجية المستدامة والمتكاملة ما بين هيئاتها والقطاع الخاص المحلي والأجنبي لإدارة الأصول الثابتة للدولة لرفع كفاءتها وسرعة تقديم الخدمات اللوجيستية اللازمة لإدارة كافة مشروعاتها الاستراتيجية تم توقيع مذكرة تفاهم بين شركة التنمية الصناعية IDCالمملوكة للهيئة العامة للتنمية الصناعية ومؤسسة الامارات NCE لادارة المشروعات الصناعية واللوجستية, للتعاون في إدارة المناطق و المجمعات الصناعية بهدف تكامل الأنشطة الخدمية واللوجيستية داخلها واستدامتها ، وكذلك منظومة متكاملة لتدوير ومعالجة المخلفات الصناعية الناتجة من المصانع القائمة.

صرح بذلك المهندس مجدي غازي رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية خلال اجتماع اليوم الثلاثاء مع وفد المجموعة الاماراتي على راسه الشيخ بدر الدين الهلالي رئيس مجلس ادارة المجموعة وبحضور السيد “الان او شر” المدير التنفيذي للمجموعة , موضحا ان المجمعات الصناعية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة هي احد اهم المشروعات الاستراتيجية والقومية لمصر. وكذلك رفع كفاءة المناطق الصناعية القائمة وانشاء مناطق جديدة متطورة، حيث تستهدف رؤية وزارة التجارة والصناعة توفير ادارة ذكية المجمعات الصناعية من خلال تشجيع تطبيقات الاقتصاد الاخضر والذي يعتمد على التكامل بين الانشطة الصناعية , و يعمل على زيادة وتطوير مواردها وتعظيم خدماتها واللوجستيات اللازمة لها وتحويلها لمجمعات صناعية خضراء متكاملة كنموذج غير مسبوق ونقلة نوعية في اسلوب ادارة المجمعات الصناعية متوقعا نجاحا كبيرا في تطبيق هذا النموذج من خلال الشراكة مع الجانب الاماراتي في مرحلته الاولى , ومن ثم يتم تعميمه على كافة المجمعات الصناعية المستهدف انشائها في اطار استراتيجية الوزارة وعددها 22 مجمع , فضلا عن تطبيقها على المناطق الصناعية القائمة والجديدة.

واوضح ان الاتفاقية ستحقق بشكل كبير عوائد اقتصادية واجتماعية وبيئية لكلا الطرفين وستسهم في خلق جيل جديد من المجمعات الصناعية المتكاملة، واضافة ميزة تنافسية للمناطق الصناعية , والتي من شأنها جذب المزيد من الاستثمارات فى هذا المجال بما تحتويه من موارد وما يحيط بها من مقومات.

ولفت رئيس الهيئة ان شركة التنمية الصناعية وهي شركة مساهمة مصرية, إحدى شركات الهيئة العامة للتنمية الصناعية الواعدة, يتمثل الغرض الأساسي من انشائها في تطوير و إدارة وتشغيل وصيانة واستغلال وتنمية المناطق الصناعية وتسويقها، وتوفير الأنشطة الخدمية المطلوبة بالمناطق الصناعية ، وتقديم خدمات الاعتماد والفحص والتقييم والمتابعة للمنشآت الصناعية وكذلك الخدمات اللوجستية والدراسات الفنية ذات الصلة بالأنشطة الصناعية.

مشيرا الى ان الاتفاق يستهدف الاستعانة بالخبرة الواسعة للشركة الاماراتية في مجال تقديم الخدمات اللوجستية والادارية للمناطق والمجمعات الصناعية وتدوير المخلفات الصناعية ومعالجتها , لاسيما ان مؤسسة NCE احد اكبر شركات ادارة المشروعات في الشرق الاوسط.

وقال غازي ان البروتوكول يقضي بالتعاون بين الجانبين في مجال إدارة المناطق و المجمعات الصناعية بشكل يكفل تكامل الأنشطة الخدمية واللوجيستية داخل المجمعات والمناطق واستدامتها ، وكذلك تدوير المخلفات الصناعية الناتجة من المناطق الصناعية في كل من بدر والسادات ومرغم وبورسعيد كمرحلة أولى ثم التوسع بعد ذلك ليشمل مناطق صناعية أخرى وكذلك تقديم الخدمات اللوجيستية لمستثمري تلك المناطق , فضلا عن توفير مراكز تكنولوجيا وبحوث تطوير وتدريب وخدمات مصرفية ومراكز صحية تضاهي الطراز العالمي في ادارة المجمعات المتكاملة.

واشار الى التزام شركه التنميه الصناعيةIDC المملوكة للهيئة طبقا للبروتوكول بتخصيص مواقع داخل نطاق المجمعات الصناعية لاقامه محطات فرز ووحدات تدوير واسترجاع ووحدات خدمية و صناعية من شأنها تطوير العمل بالمجمع الصناعي المستهدف من قبل الشركة الاماراتية مقابل حق انتفاع لفترة تصل الى 25 عاما قابلة للتجديد, كما ستسمح الاتفاقية بتبادل المعلومات والدراسات البيئية والاقتصادية والاجتماعية لادارة المجمعات باعلى المعايير العالمية.

مؤكدا على تشكيل مجموعة عمل مشتركة دائمة تنفيذا للبروتوكول لمتابعة التقارير الشهرية والسنوية لرصد وتقييم معدلات الاداء للوحدات الصناعية وقياس مردود تنفيذ المشروع على مؤشرات العمليات الانتاجية والبيئية بها.

من جهته صرح الشيخ بدر الدين الهلالي رئيس المجموعة ان المؤسسة الاماراتية NCE EMIRATES تضم عدة شركات في مجالات مختلفة منها الصناعة والتجارة والخدمات وإدارة المنشآت العامة وتدوير ومعالجة المخلفات الصناعية والطبية الصلبة والسائلة.

كما يوجد حاليًا أكثر من 20 ألف عامل لدي الشركة ، وبحجم أعمال يقارب 300 مليون دولار أمريكي سنوياً، في الأمارات والأردن.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق