عقارات

لافارج: الازمات تحاصر قطاع الاسمنت ونطالب بتدخل الحكومة لإنقاذها

الجورنال الاقتصادي:

قال سولومون بومجارتنر أفيليس، رئيس شركة لافارج مصر  أن قطاع الأسمنت في مصر يعانى من اختلال موازين العرض والطلب، حيث يوجد فائض في معدلات العرض بنسبة 40%، الأمر الذي يهدد استمرارية المنتجين في سوق الأسمنت المصري كونه سوق غير تنافسي، مشيرا إلى بدأ انهيار شركات الأسمنت بخروج الشركة القومية للأسمنت من طابور المنتجين، ومن المتوقع أن يتبعها أكثر من 6 كيانات عاملة أخرى إذا استمر الوضع كما هو عليه ولم تتدخل الحكومة المصرية لإسعاف الموقف ووقف نزيف الخسائر.

واضاف ان معاناة قطاع الأسمنت في مصر لم تبدا بأزمة كورونا أو وقف إصدار تراخيص البناء، بل تكمن المشكلة في ما هو أبعد من ذلك بكثير، ففي عام 2016، بلغ فائض الإنتاج 15 مليون طن ليتزايد حجمه ويصل إلى 33 مليون طن/عام حالياً. وفي عام 2020، تضاعف الضغط على السوق بسبب أزمة كورونا بجانب حملات الدولة على الإنشاءات المخالفة ووقف التراخيص – والتي أثرت سلباً على الطلب بنسبة تتراوح ما بين 10% – 15% مقارنة بإغلاق عام 2019 البالغ 42-43 مليون طن. هذا ومن المتوقع إنخفاض حجم الطلب على الأسمنت بنحو 20% خلال الربع الأخير من العام الجارى فى ظل التوقف التام لأعمال البناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق