مجتمعمنوعات

د. معيط.. فى تكريم القيادات النسائية بالمالية: شكرًا.. لعظيمات مصر فى شتى مناحى الحياة

الجورنال الاقتصادى:

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن المرأة المصرية تعيش عصرها الذهبى فى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتنعم بكل حقوقها السياسية والاجتماعية والاقتصادية، وبالأمس القريب شهد العالم تنصيب أول قاضية بمجلس الدولة، لتكتمل الصورة المضيئة لعظيمات مصر فى شتى مناحى الحياة: وزيرة، وقاضية، ومعلمة، ومحافظة، وطبيبة، وضابط شرطة، لتسهم بعطائها الوطنى المتفرد فى بناء وتنمية الوطن، وتظل دومًا أيقونة متميزة فى التحدى والصمود وتجاوز الصعاب وإثبات الذات.

أضاف الوزير، خلال تكريم مجموعة من القيادات النسائية المؤثرة بوزارة المالية،: نحتفل اليوم بنجاح عدد من القيادات النسائية بوزارة المالية اللائي تميزن فى مباشرة اختصاصاتهم الوظيفية، ورعاية أسرهن بما يستوجب التحية والتقدير لهذه النماذج المشرفة باعتبارهن سفيرات المالية.. وقال: «شكرًا لعظيمات مصر.. فى شتى مناحى الحياة».

جدد الوزير، حرصه على تمكين الكفاءات النسائية، من المواقع القيادية بمختلف القطاعات بوزارة المالية، إيمانًا بأن المرأة المصرية بعطائها الخالد على مر الزمان، تُعد كلمة السر فى تقدم المجتمع وبناء الحضارة الإنسانية، لافتًا إلى أننا لا ننسى الدور المتعاظم للمرأة المصرية، فى نجاح الإصلاح الاقتصادى حيث كانت السند الحقيقى والداعم الأكبر لجهود الحفاظ على المسار الاقتصادى الآمن للدولة.

أشار الوزير، إلى أننا نُعوِّل كثيرًا فى وزارة المالية، على دور الكفاءات النسائية فى التنفيذ المتقن للسياسات المالية المرنة؛ بما يحقق المستهدفات التنموية والاقتصادية، موضحًا أن الموازنة العامة للدولة تعكس كل عام، التوجيهات الرئاسية، بالتمكين الاقتصادى للمرأة وتوفير الرعاية الشاملة لها.

أوضحت داليا فؤاد، رئيس وحدة تكافؤ الفرص بوزارة المالية، أنه تم إطلاق مبادرة «نون» لإلقاء الضوء على الكفاءات النسائية بمختلف القطاعات؛ لتحفيزهن على مواصلة التميز الوظيفى وتنمية قدراتهن الإبداعية على نحو يسهم فى رفع كفاءة الأداء، وتحقيق الأهداف الاستراتيجية لبرنامج الحكومة وفقًا لرؤية «مصر ٢٠٣٠».
ومن المكرمات: رشا عبد العال حسن، معاون رئيس مصلحة الضرائب، وحكمت صبري إبراهيم سليمان، كبير باحثين بمكتب رئيس مصلحة الضرائب.

وأسهمت رشا عبد العال، معاون رئيس مصلحة الضرائب، فى إنشاء وحدة المخاطر للإقرارات والفواتير الإلكترونية، التي نجحت فى كشف أكثر من ١٧ ألف حالة تهرب ضريبى، سددت ٤٦٠٠ حالة منها فروقًا ضريبية بنحو ٦ مليارات جنيه من مستحقات الخزانة العامة للدولة، إضافة إلى الإشراف على وحدة فحص نظم الحسابات الإلكترونية للممولين، وإعداد أول خطة مدمجة لمصلحة الضرائب، بجانب متابعة تنفيذ كل مشروعات تطوير وميكنة المنظومة الضريبية.

كما أسهمت حكمت صبري إبراهيم سليمان، كبير باحثين بمكتب رئيس مصلحة الضرائب، من خلال لجنة متابعة أعمال الاستثمار والمناطق الحرة، فى رفع كفاءة تحصيل مستحقات الخزانة العامة للدولة، إضافة إلى المساعدة فى حل مشاكل قطاع الأموال، عبر فريق يضم العديد من الخبرات والكفاءات الفنية والتخصصية.

ومن المكرمات أيضًا: شويكار جمال صدقى مدير عام بقطاع التمويل، وزينب إبراهيم على مدير إدارة البعثات والإجازات بقطاع مكتب الوزير، وإيمان عبد المجيد على رئيس شعبة الإيرادات السيادية بقطاع الموازنة العامة للدولة، وتهاني ربيع على مدير عام الحسابات بقطاع الأمانة العامة، وحسنية عبد الغنى ياسين رئيس شعبة الإنتاج الحربى والطاقة بقطاع موازنات الهيئات والوحدات الاقتصادية، وأمل فكرى شاروبيم رئيس شعبة التعليم والشباب بإدارة الإسكندرية بقطاع موازنة الإدارة المحلية، وسوزان مصطفى إبراهيم أبو شوشة مدير عام بقطاع الحسابات الختامية، وأمل إبراهيم مصطفى رئيس الإدارة المركزية للحسابات الختامية بقطاع الحسابات والمديريات المالية، وسهام أحمد على رئيس الإدارة المركزية للشئون القانونية بمصلحة الضرائب العقارية، والدكتورة وردة محمد صالح، مدير إدارة القضايا وتنفيذ الأحكام بمصلحة الخزانة وسك العملة، وأسماء صابر عبد الحميد مدير عام المكتب الفني بجهاز تصفية الحراسات.

ومن المكرمات: إيمان عبد الفتاح أحمد الطحان، رئيس شعبة المتابعة والتحليل المالى بقطاع الحسابات الختامية، وحسنة عبد السميع إبراهيم، مدير عام ضرائب الدمغة والتفتيش على المصالح الحكومية بالجيزة، ونادية فهيم عبد الوهاب موظفة بالأمانة العامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى