أخبارمصرية

توصيات منتدى شباب العالم: مكافحة القرصنة الرقمية وخطاب الكراهية والتطرف.. تدريب الشباب الأورومتوسطى على القيادة.. تنفيذ مبادرة الاتحاد الإفريقى لخلق مليون وظيفة.. وتدريب شباب القارة لخلق ثورة صناعية

الجورنال الاقتصادى:

رحبت الدكتورة رشا راغب، المدير التنفيذى للأكاديمية الوطنية لتأهيل وتدريب الشباب، بحضور منتدى شباب العالم المقام فى مدينة شرم الشيخ، مشيرة إلى أنهم يتواجدون فى مدينة السلام على أرض سيناء الحبيبة، للمنتدى الذى خرج بمجهودات الآلاف من الشباب الذين علموا ليل نهار لإخراجه بشكل جيد.

وأضافت خلال فعاليات ختام المنتدى، أن الأفكار المضيئة تضيف لشعاره إلى جانب السلام معنى جديد وحقيقى وهو الإنسانية، لتسرد التوصيات الخاصة بالمنتدى منها: “الدعوة للإطلاق مبادرة وطنية لمكافحة القرصنة الرقمية، وكذلك إطلاق مبادرة أفريقيا للتحول الرقمى، وكذلك الدعوة لإطلاق مبادرة أفريقيا لمكافحة القرصنة الرقيمة. وسردت توصيات منتدى شاب العالم:

أولاً: قيام الأكاديمية الوطنية لوضع الآليات التنفيذية لإطلاق البرنامج الرئاسى لتدريب الشباب الأورومتوسطى على القيادة .
ثانياً: الدعوة لمبادرة تنفيذ مبادرة الاتحاد الإفريقى 2021، لخلق مليون وظيفة .

ثالثاً: إطلاق مبادرة بحثية للجامعات الإفريقية للتركيز على مختلف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة ودراسة سبل الاستفادة منها لدعم القارة.

رابعاً: الدعوة الأمم المتحدة لتبنى برتوكول دولى لمكافحة خطاب الكراهية والتطرف والتنمر عبر التواصل الاجتماعى.
خامساً: إطلاق مبادرة أفريقيا لمكافحة القرصنة الرقيمة.

سادساً: إطلاق مبادرة عالمية كمنصة لاحتضان ابداعات منتدى الشباب عبر إقامة معرض رسمى حى يعمل من خلاله الفنانون على تجسيد الهوية الخاصة لبلادهم المختلفة والقيام بأعمال تشكيل.
سابعاًً: إنشاء مراكز لتبادر المعلومات بين الدول ودعوة المؤسسات التعليمية والمالية والاقتصادية لدعم المبتكرين حول العالم.

ثامناً: الدعوة لإنشاء اللجنة الأورومتوسطية لمكافحة الكراهية على الفضاء السبرانى.
تاسعا: إطلاق مبادرة لدعم مطوري تطبيقات Blockchain “بلوكتشين” في المجالات المختلفة، لدعم أهداف التنمية المستدامة لتشجيع ريادة الأعمال.

عاشرا: إطلاق مبادرة عالمية باسم “الفن من أجل الإنسانية” كمنصة لاحتضان إبداعات الشباب عبر إقامة معرض رسم حي، يعمل الفنانون على تجسيد الهوية الخاصة ببلادهم وأعمال تشكيلية من بيئاتهم.

حادى عشر: إنشاء مراكز للتبادل المعلوماتى بين الدول لدعم المبتكرين حول العالم.

واختتم حديثها، قائلة: وأخيرا، منتدى شباب العالم رسالة سلام وحب لكل الإنسانية، وإن يكون مشاركوه دائما سفراء حب لكل دول العالم وتحية من القلب لكل الممتنين فى كل من تمكنا من الحضور، ولكل من حاولوا ولم تحالفهم الفرصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق