أخبارعالمية

تكنولوجيا بلجيكية مبتكرة تعرض تسخير إمكانياتها لخدمة مصر لتوفير حوالي 30% من المياه المستهلكة


 الجورنال الاقتصادى:

الجميع يعلم ان المياه هي شريان الحياة على الأرض وفي ظل قلة مصادر المياه العذبة وتزايد الخلافات الدولية حول تقاسم هذه المصادر، فإنه أصبح من الضروري على الدول تسخير امكانياتها للمحافظة على مصادرها من المياه العذبة والقضاء على أي نوع من انواع هدر المياه والعمل على ترشيد الاستهلاك.

ومن هنا جاءت الفكرة لفريق عمل بلجيكي استطاع ان يخترع تكنولوجيا مبتكرة وبسيطة عبارة عن مجموعة من المعدات الصغيرة مرتبطة بتطبيق يمكن تشغيله من خلال الكمبيوتر والموبايل. يقوم بحساب ومراقبة استهلاك المياه اليومي وتستطيع كشف اي تسريب او استخدام غير لازم بما يوفر على المستهلك النهائي ما بين 30% الى 50% من المياه المستهلكة وذلك سيتيح توفير مليارات المترات المكعبة من المياه للدولة وملايين الجنيهات على المستهلكين سواء مواطنين او مصانع او فنادق او أندية او جامعات او شركات او منتجعات او مجمعات سكنية وتجارية.

وقد تم تنفيذ هذه التقنية الجديدة على نطاق واسع في بلجيكا وألمانيا وفرنسا وهولندا، كذلك جاري تعميم التكنولوجيا بكافة أنحاء أوروبا واثبتت نجاحها وحصد هذا الاختراع الجديد العديد من الجوائز العالمية للمساهمة الكبيرة التي قام بها في توفير مليارات المترات المكعبة من مياه الشرب العذبة والتي كانت تهدر هباء.

ومن حسن الحظ ان مستشار هذا الفريق البلجيكي وشركتهم هو المهندس المصري/ محمد سلام، والذي يقيم في بلجيكا متخصص في الهندسة الحيوية وتقنية النانو- تكنولوجي.

ومنذ أن ظهر هذا الاختراع للنور وقد حاول محمد سلام طوال عام ونصف أن يتواصل مع المسئولين في مصر ليستفيد وطنه وأهله من هذه التكنولوجيا الجديدة والتي يمكن أن توفر الكثير للوطن والمواطن, ولكن بلا أي جدوى.

وتزامنا مع الأحداث الجارية بشأن سد النهضة بإثيوبيا قد تواصل مرة أخرى هذا الأسبوع مع الشركة المصرية القابضة للمياه وطرح عليهم تفاصيل هذه التقنية وكيفية الاستفادة منها وما يمكن أن يقدمه هو شخصيا لبلاده في هذا المشروع والحل الواعد لمشاكل المياه خلال الأعوام المقبلة.

وقد أكد محمد سلام أنه على أتم الاستعداد بتقديم كل الخدمات التي من شأنها خدمة وطنه الأم مصر الحبيبة، وكل ما يرجوه هو التواصل والتعاون الفعال من قبل الدولة بقطاعاتها العام والخاص والأفراد.

جدير بالذكر ان هذه التقنية الجديدة قد حصدت 7 جوائز دولية خلال عام ونصف منذ اطلاقها للنور ومنها على سبيل المثال وسام التميز كأفضل ثالث شركة في الاتحاد الاوروبي وافضل شركة مبتكرة في ميونخ DIA community وتم اختيار الشركة كواحدة من افضل 30 شركة في اوروبا والشرق الاوسط وافريقيا في بطولة العالم للابتكارات في زيوريخ وايضا تم اختيارها كواحدة من افضل 50 شركة في العالم في ابتكارات المياه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق