بورصة

تقرير بحثي يحدد القيمة العادلة لسهم “كريدي اجريكول – مصر” عند 57.50 جنيه

 

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

حدد تقرير بحثي القيمة العادلة لسهم “بنك كريدي اجريكول – مصر” عند مستويات 57.50 جنيه للسهم مع توصية بزيادة الأوزان النسبية، وقال التقرير الصادر عن وحدة ابحاث شركة “فاروس” للأوراق المالية فى الثامن عشر من شهر اغسطس، إنه

ووفقًا إلى النتائج المالية المجمعة، انخفض صافي الأرباح قبل خصم حقوق الأقلية ومخصصات العاملين إلى 261 مليون جنيه (-41% ربعيًا، و-57% سنويًا)، مما يعني أن نسبة العائد على متوسط حقوق الملكية وصلت إلى 19%.  يعزو تراجع الأرباح إلى (1) انخفاض هامش صافي الفائدة بعد تراجع استثمارات الخزانة، وخفض سعر الفائدة الأساسي بواقع 300 نقطة، (2) وانخفاض الدخل من غير الفائدة، الذي تأثر جزئيًا بقرار البنك المركزي بإلغاء كافة رسوم المعاملات مع البنوك المحلية في الفترة ما بين منتصف مارس حتى منتصف شهر سبتمبر، (3) والزيادة الكبيرة في معدل المخصصات على الرغم من تحسن معدل القروض المتعثرة، (4) وارتفاع معدل الضريبة الفعلي على الرغم من تراجع الاستثمار في أدوات الخزانة.  مع ذلك، كان نشاط الإقراض مفاجأة هذا الربع، حيث ارتفع 7%، ليصل معدله منذ بداية العام إلى 11%.

فيما يلي أبرز نتائج الربع الثاني 2020: 

انكمشت الهوامش بواقع 70 نقطة أساس في الربع الثاني 2020 إلى 6.2%، بعدما شهد نشاط الإقراض رواجًا على حساب استثمارات الخزانة التي انخفضت (باعتبارها نسبة من إجمالي الأصول) من 23% في نهاية مارس 2020 إلى 18% بنهاية يونيو 2020.

انخفض الدخل من الفائدة بنسبة 5% ربعيًا و7% سنويًا بسبب تراجع الرسوم والعمولات بنسبة 26% ربعيًا، ولكن نسبته إلى إجمالي الدخل التشغيلي ارتفع ارتفاعًا طفيفًا من 21% في الربع الأول 2020 إلى 22% في الربع الثاني.

انخفضت مستويات الكفاءة بمعدل 5.3 نقطة مئوية، حيث سجل معدل الدخل إلى التكلفة 40%، نظرًا لتراجع الدخل التشغيلي بنسبة 9% على أساس ربعي، وقابل هذا التراجع زيادة في المصروفات التشغيلية بنسبة 5% على أساس ربعي.

بلغت قيمة المخصصات المحجوزة 153 مليون جنيه، أي بزيادة 410% عن الربع السابق، على الرغم من استمرار تحسن جودة الأصول الذي يتضح من انخفاض معدل القروض المتعثرة بواقع 20 نقطة أساس ربعيًا إلى 2.5%.  يشير ذلك أن تكلفة المخاطر بلغت 2.3% مقابل 0.5% في الربع الأول.  وارتفع غطاء المخصصات إلى 179% في الربع الثاني 2020، مقارنة مع 152% في الربع الأول 2020.

ارتفع معدل الضريبة الفعلي بواقع 200 نقطة أساس مسجلاً 26%.

استمر الأداء المتميز لمحفظة القروض، حيث ارتفعت بنسبة 7% في الربع الثاني 2020، بفضل التمويلات المقدمة لقطاع الشركات، وبذلك يصل معدل الإقراض منذ بداية العام إلى 11%.  إضافة إلى ذلك، سجلت ودائع العملاء زيادة بنسبة 1% على أساس ربعي، وبذلك يرتفع معدلها منذ بداية العام بنسبة 3%، كما أن معدل القروض إلى الودائع وصل إلى 67% (+4 نقاط مئوية) خلال الفترة المنتهية في شهر يونيو الماضي.

وقالت “فاروس” للأوراق المالية فى تقريرها :” نكرر توصيتنا بزيادة الأوزان على السهم، الذي يتداول عند مضاعف ربحية سنوي في النصف الأول مقداره 5.9 مرة، ومضاعف قيمة دفترية مقداره 1.2 مرة، كما أن عائد توزيع الأرباح المتوقع يزيد عن 10%.  وفي الفترة الحالية، نعمل على مراجعة التقييم العادل بعد جائحة كورونا وتداعياتها على الاقتصاد المصري.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق