عقارات

انطلاق فعاليات المعرض الدولى للعقارات بالخليج 14 أكتوبر

الجورنال الاقتصادى:

تنطلق فعاليات معرض العقارات الدولى خلال شهر أكتوبر الجارى “أون لاين”، وذلك فى الفترة من 14 إلى 18 أكتوبر فى إطار سعى الدولة لزيادة تصدير العقارات المصرية بالخارج، خاصة بدول الخليج التى تضم عددا كبيرا من المصريين العاملين بالخارج.

ويستهدف المعرض الترويج للمشروعات العقارية المصرية بالقطاعين الحكومى والخاص، خاصة فى المناطق الجديد مثل العاصمة الإدارية الجديدة وشرق وغرب القاهرة والساحل الشمالى والعين السخنة ومنطقة الجلالة، وبعض المدن الجديدة بالجيل الرابع فى مختلف المحافظات.

وقال محمد الصعيدي، المدير التنفيذي للمعرض، إن هناك منصة عقارية إلكترونية متخصصة عبر شبكة الإنترنت بالتعاون مع كبرى شركات التكنولوجيا العالمية لتتواكب مع المتغيرات التى تشهدها الأسواق العالمية بصفة عامة والسوق العقارية بصفة خاصة بسبب جائحة كورونا بهدف الترويج للعقارات المصرية فى منطقة دول الخليج العربى.

وأوضح الصعيدى أنه على الرغم من الأوضاع التى ألمت بالقطاع العقارى فى دول المنطقة خلال الشهور الماضية بسبب وباء كورونا، إلا أن السوق المصرية شهدت طفرة فى حجم المشروعات الجديدة المطروحة خلال تلك الفترة، بالإضافة بجهد وإصرار من الحكومة ودعم وتوجيه مباشر من القيادة السياسية الحكيمة، بالإضافة إلى حالة الرواج التى بدأت السوق تشهدها تدريجيًا.

وأشار إلى أن المعرض يستهدف الوصول إلى شرائح المصريين المختلفة المقييمن بالخليج والتعريف بالمشروعات الجديدة ومساعدة الشركات العقارية فى تحقيق مستهدفاتها البيعية من خلال قاعدة العملاء التى تمتلكها الشركة فى دول الإمارات والسعودية والكويت والبحرين، بالإضافة إلى السوق المصرية.

وذلك فضلًا عن مواطني دول مجلس التعاون الخليجي الراغبين في الاستثمار العقاري في مصر في ظل الاستقرار الذي تشهده مصر حاليا، وبعد صدور عدة مميزات من الدولة المصرية مقابل شراء الأجانب لعقار مصري بقيمة تتجاوز 100 ألف دولار.

وأضاف الصعيدى: “الشركات العقارية فى مصر واجهت صعوبة خلال الفترة الماضية فى التواصل مع المصريين بالخارج فى منطقة الخليج، مما أثر على المستهدفات البيعية لتلك الشركات، والتى أدت لتراجع مبيعاتها، بالإضافة لوجود طلب لشراء العقارات غير محقق بسبب الإجراءات التى اتخذتها تلك الدول وصعوبة التواصل معها، مما دفعنا لوضع حلول غير تقليدية لزيادة قاعدة العملاء التى نمتلكها فى دول الخليج”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق