عقارات

المقاولون العرب تنتهى من أعمال تطوير المركز المصرى الإسلامى بتنزانيا

الجورنال الاقتصادى:

اعلن المهندس محسن صلاح رئيس شركة المقاولون العرب انتهاء الشركة من أعمال تطوير و إعادة تأهيل المركز المصرى الإسلامى بالعاصمة التنزانية دار السلام والذى تكفلت الحكومة المصرية ممثلة فى وزارة الاوقاف المصرية بتكلفة أعمال التطوير انطلاقا من دور مصر فى القارة الافريقية.

و جدير بالذكر أن المركز الإسلامي المصري بتنزانيا يقوم بنشاط دعوي وتعليمي ، وذلك من خلال موفدي وزارة الأوقاف وعددهم (12) موفدًا مصريًّا ، إضافة إلى (7) مدرسين تنزانيين، ويقوم المركز بتدريس المواد المقررة على طلاب المعاهد الأزهرية بالأزهر الشريف ، وتتحمل الوزارة رواتبهم جميعًا ، بالإضافة لتحمل رواتب المدرسين التنزانيين ، كما تقوم الوزارة بالإنفاق على كافة أنشطة ومنشآت المركز والذي يَدرُس به حاليًا نحو 1000 طالب تنزاني تقريبًا في مختلف مراحل التعليم من المرحلة الابتدائية وحتى المرحلة الثانوية ، وذلك إضافة إلى أنشطة مسجد المركز الذي قامت الوزارة بتجديده وتطويره في إطار تطوير المركز.

وأوضح المهندس ابراهيم مبروك رئيس قطاع أفريقيا أن الشركة قد قامت بعمل تطوير و إعادة تأهيل لكافة عناصر المركز و منها تغيير جميع شبكات التغذية و تنفيذ شبكات للصرف و تشمل غرف تفتيش و خزان لمياه الصرف و بيارة و كما شملت الأعمال رفع كفاءة دورات المياه و تغيير جميع أبواب و شبابيك المركز نظرا لتهالكها.

وأشارالمهندس طارق خضر رئيس قطاع التشييد بالشركة إلى إعادة تأهيل قاعة الاجتماعات الخاصة بالمركز و تحويل بعض الغرف إلى فصول دراسية لاستيعاب مزيد من الطلاب وكذلك تم إنشاء غرفة للأمن .

وعلى جانب أخر أضاف المهندسون أحمد منصور مدير شركة المقاولون العرب التنزانية و جاكلين سمير مدير المشروعات بإدارة صيانة القصور و الأثار أنه جرى إنشاء منطقة للأنشطة الرياضية لتمكين الطلاب من ممارسة الرياضة وتم كذلك تطوير الموقع العام من خلال إجراء أعمال تنسيق الموقع و منها تركيب أرضيات من الانترلوك و عمل بردورات و أعمدة الإضاءة الديكورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق