استثمار

المشاط توقع مع الصندوق الكويتي للتنمية اتفاق منحة بقيمة 2.5 مليون دولار لإعداد دراسات جدوى مشروع إنشاء خط الربط السككي بين مصر والسودان

الجورنال الاقتصادى:

ضمن فعاليات الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية التي عقدت بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية، وقعت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، مع السيد مروان عبد الله الغانم، مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، اتفاقية منحة بقيمة 750 ألف دينار كويتي ما يعادل 2.5 مليون دولار للمساهمة فى إعداد دراسات الجدوى الفنية والاقتصادية والبيئية لمشروع انشاء خط سكة حديد يربط بين جمهورية مصر العربية وجمهورية السودان بطول 570 كم.

وتأتي أهمية تنفيذ هذا المشروع في إطار حرص الحكومة المصرية على ترسيخ أواصر التعاون وتحقيق التكامل الاقتصادي والاجتماعي وفتح مجالات عديدة للتنمية المستدامة مع جمهورية السودان الشقيقة، حيث سيسهم المشروع في انسياب الحركة التجارية بين البلدين وتعظيم المصالح المشتركة بينهما.

ومن المقرر أن تشمل الدراسة تحديد الجدوى الفنية والاقتصادية والمالية للمشروع ودراسة المردود البيئي والاجتماعي ومراجعة الدراسات السابقة حول المشروع وطبيعة شبكتي السكك الحديدية. بالإضافة إلى دراسة المسارات المتاحة وتحديد مكونات المشروع بما فيها شبكات السكة الحديدية وأنظمة الإشارة والاتصالات وأنظمة القوي الكهربائية والمنشآت المساندة وموقع المحطة التبادلية واعداد التصاميم الأولية وتحديد تقديرات تكاليف المشروع واقتراح انسب أسلوب للتنفيذ.

وقالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، إن المنحة الموقعة تعزز الجهود التي تقوم بها الحكومة المصرية لدعم العلاقات الاقتصادية مع دول قارة أفريقيا لتعزيز الجهود التنموية في إطار أجندة التنمية 2063، حيث يقوم القطاع الخاص المصري بتنفيذ العديد من المشروعات التنموية في دول القارة فضلا عن خطط الربط الكهربائي، وجهود تنمية قطاع الصحة من خلال المبادرات الرئاسية، وغيرها من الخطوات ذات الصلة، مشيرة إلى أهمية مشروع الربط السككي بين مصر والسودان ودوره في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية وترسيخ التعاون بين البلدين الشقيقين وفتح العديد من مجالات التعاون لتحقيق التنمية المستدامة وتعزيز مجالات التبادل التجاري ومجالات التعاون كافة.

وأضافت “المشاط”، أن مصر ترتبط بعلاقات قوية مع الصندوق الكويتي للتنمية الذي يسهم في تنفيذ العديد من المشروعات التنموية في مصر لاسيما ضمن برنامج تنمية شبه جزيرة سيناء، وتمثل منح التعاون الفني جزء رئيسي من التعاون مع الصندوق تسهم في تعزيز التعاون التنموي والتكامل الإقليمي بين مصر ودول قارة أفريقيا وتضم محفظة التعاون مع الصندوق 14 منحة فنية بقيمة 48.6 مليون دولار، لافتة إلى أن محفظة التمويلات الإنمائية الجاري تنفيذها مع الصندوق الكويتي للتنمية تضم 21 مشروعًا بقيمة 1.1 مليار دولار من بينها مشروع استصلاح 400 ألف فدان بشمال سيناء، وتنفيذ محطة جنوب حلوان لتوليد الكهرباء، ومشروع الربط الكهربائي بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، وتوسيع شبكات الغاز الطبيعي في محافظتي القاهرة والجيزة، وإنشاء خمس محطات لتحلية المياه في محافظة جنوب سيناء.

جدير بالذكر أن إجمالي عدد المشروعات التي ساهم الصندوق الكويتي في تمويلها بجمهورية مصر العربية بلغ 54 مشروعًا بقيمة حوالي 3,643 مليار دولار لتمويل مشروعات تنموية في قطاعات الصحة والنقل والزراعة والمياه والكهرباء والبترول والثروة المعدنية والمياه والصرف الصحي، بالإضافة إلى عدد (14) منح ومعونات فنية بقيمة حوالي 48.6 مليون دولار أمريكي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى