بنوك وتأمين

الاتحاد المصري للتأمين يناقش تطورات سوق التأمين متناهي الصغر في ندوة افتراضية

الجورنال الاقتصادي:

قام الاتحاد المصري للتأمين بعقد ندوة افتراضية يوم الثلاثاء الموافق 2 فبراير 2021 بالتعاون مع شبكة التأمين متناهي الصغر.
وقد جاءت الورشة تحت عنوان:
سوق التأمين متناهي الصغر في جمهورية مصر العربية … المضي قدماً
وتضمنت ورشة العمل استعراض لبيانات تقرير Microinsurance Landscape 2020 / المنظور العالمي للتأمين متناهي الصغر 2020 مع التركيز على سوق التأمين متناهي الصغر في جمهورية مصر العربية وأهم التحديات والفرص للنمو بهذا السوق الحيوي، كما تم مناقشة العوائق والحلول الممكنة لدفع وتطوير سوق التأمين متناهي الصغر وتحقيق الشمول التأميني.
وقامت شبكة التأمين متناهي الصغر منذ نشأتها بتقديم سلسلة تقارير دولية حول التأمين متناهي الصغر تحت اسم Microinsurance Landscape والتي تمثل معيارًا فريدًا يتبع اتجاهات وتطور منتجات وخدمات التأمين متناهي الصغر في الأسواق المختلفة ومدي تحقيق هذه الأسواق للشمول التأميني.
وفي عام 2020 شهدت الدراسة (تقرير Microinsurance Landscape 2020 / المنظور العالمي للتأمين متناهي الصغر 2020) لأول مرة مشاركة 194 شركة ومقدم خدمات التأمين متناهي الصغر في 30 دولة في إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي. كما قام الاتحاد المصري للتأمين بترجمة التقرير إلى اللغة العربية حيث ستكون هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اصدار نسخه باللغة العربية للتقرير.
ومن الجدير بالذكر انه شارك في الورشة كلا من علاء الزهيري، رئيس الاتحاد المصري للتأمين ،وهشام رمضان، مساعد رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية ،وكاثرينبولفرماخر ، المدير التنفيذي لشبكة التأمين متناهي الصغر .
وقام بإدارة ورشة العمل، الدكتور طارق سيف، الأمين العام للاتحاد المصري للتأمين.

قام الدكتورالأمين العام للاتحاد المصري للتأمين بالترحيب بالسادة المتحدثين و الحضور ملقياً الضوء على أهمية تلك الورشة التي سيتم من خلالها مناقشة التحديات والفرص الخاصة بالتأمين متناهي الصغر في السوق المصري، ثم طلب من رئيس الاتحاد المصري للتأمين بإلقاء كلمة الترحيب.
و التي أكد فيها على ان التعاون بين الاتحاد المصري للتأمين وشبكة التأمين متناهي الصغر يأتي ضمن استراتيجيات الجهتين نحو الوصول الى الفئات التي لا تصل اليها الخدمات التأمينية والوصول الي القطاعات والأنشطة التي لم يتم تقديم التغطيات التأمينية لها ونشر الشمول التأميني المستدام.
وأضاف “تتمثل سبل التعاون بين الجهتين في تجميع البيانات الخاصة بسوق التأمين المصري لوضعها في إطار تقرير المنظور العالمي للتأمين متناهي الصغر، بالإضافة الى ترجمة هذا التقرير الى اللغة العربية للوصول الى كل دول العالم الناطقة باللغة العربية. جنبا الى جنب، مع القيام بإعداد ورش العمل والبرامج التدريبية الخاصة بزيادة وعي سوق التأمين بأهمية التأمين متناهي الصغر دعم استراتيجيات الشمول التأميني على مستوي جمهورية مصر العربية والمنطقة”.
تم التأكيد ان الاتحاد المصري للتأمين يؤمن انه من خلال قصص النجاح المقدمة من أعضاء شبكة التأمين متناهي الصغر حول العالم بالإضافة الى مبادرات سوق التأمين المصري متناهي الصغر جنبا الى جنب مع البيانات التي يستطيع الاتحاد المصري للتأمين توفيرها من خلال شركاء النجاح والبروتوكولات المختلفة التي قام بإبرامها والتي سيبرمها في المستقبل القريب جميعها ستساهم في تقديم نماذج اعمال للسوق المصري والأسواق العربية والتي من شأنها زيادة مساهمة سوق التأمين متناهي الصغر في الناتج المحلي الإجمالي المصري والعربي وتساهم في تحقيق الشمول التأميني المستدام.
العرض التقديمي للمدير التنفيذي لشبكة التأمين متناهي الصغر:

وشارك في هذه الدراسة 194مقدم تأمين في إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي وبينما ركزت الدراسات السابقة على دراسة جميع الدول في منطقة ما، فقد اعتمدنا في هذا التقرير منهجية تركز على دول مختارة عبر ثلاثة مناطق.
وعبر هذه الدول،ومقدمي الخدمات التأمينيةتم تغطية ما يتراوح بين41و102 مليون شخص بمنتجات التأمين متناهي الصغر في عام 2019، وهو ما يمثل ما بين 3 ٪ و7 ٪ من السكان ذوي الدخل المنخفض والمتوسط في تلك الدول.
وتم تحصيل1,060 مليون دولار أمريكي أقساط تأمين متناهي الصغر، وهو ما يمثل حوالي 5٪ من السوق المحتمل للتأمين متناهي الصغر في هذه الدول.
علماً بأن هذه الأرقام لا تتضمن بيانات الهند، التي تأثرت بشدة بالإغلاق ولم تتمكن من توفير البيانات المطلوبة في الوقت المناسب لهذا التقرير.

ولا تزال منتجات تأمينات الحياة وتأمين الائتمان على الحياةفي تلك المناطق الثلاث تهيمن على أسواق التأمين متناهي الصغر، حيث تلعب منتجات تأمين الحوادث الشخصية والجنازة أيضاً دوراً مهماً. في أفريقيا وآسيا،ازدادت أهمية المنتجات الصحية منخفضة التكلفة، ولا سيما منتجات تأمين المنافع النقديةبالمستشفى خلال السنوات الأخيرة لتصبح إحدى المنتجات الرئيسية للتأمين متناهي الصغر.
بالإضافة إلى ذلك،في كل المناطق الثلاثةعملت شركات التأمين على تعزيز روابطها بالخدمات الصحية، بما في ذلك ربط منتجاتها بخدمات الرعاية الصحية عن بُعد. كما شهد التأمين على المحاصيل الزراعيةوالماشية نتائج متباينة. ولوحظ أنه كلما زاد الدعم والإعاناتالمقدمة من الحكومات زادت برامج التأمين بشكل كبير،حيث بدون هذا الدعم ستكافح هذه الدول طويلاً حتى تصل إلى تحقيق النمو المستهدف في حجم السوق.
لا يزال الوكلاء والوسطاء والمؤسسات المالية ومؤسسات التمويل متناهي الصغر يلعبون دوراً هاماً للغاية في توزيع التأمين متناهي الصغر. ويؤكدالاعتماد الكبير على الوكلاء (سواء كقوة مبيعات في شركات التأمين الخاصة أو نتيجة لارتباطهم بشريك التوزيع) في أكثر من نصف المنتجات على استمرار الحاجة للاتصال البشريمن أجل بيع التأمين متناهي الصغر وتثقيف العملاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق