بنوك وتأمين

مصرفيون يتوقعون تثبيت اسعار الفائدة الخميس

الجورنال الاقتصادى:

تعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري اجتماعها الدوري في 13 من شهر أغسطس الجاري ، لتحديد اسعار الفائدة على الايداع و الاقراض.

وكان البنك المركزي قد قرر خفض اسعار الفائدة خلال اجتماع طارئ عقده في مارس 2020ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد، ليصبح سعر العائد على الإيداع والإقراض 9.25%، و10.25% على الترتيب، كإجراء استثنائي لدعم الاقتصاد المصري بكل قطاعاته.

وفي هذا السياق قال الخبير المصرفي محمد عبد العال ، أنه من المتوقع أن تتجه لجنة السياسة النقدية في اجتماعها المزمع عقده الخميس إلى تثتبت اسعار الفائدة عند المعدلات المحددة منذ مارس الماضي.

و أشار إلى أن السبب الرئيسي وراء التثبيت هو استقرار معدلات التضخم بالاضافة الى أن الاهتمام يتجه بشكل أكبر الى تنشيط الاستهلاك، وللحفاظ على جاذبية الجنيه.

و من جهته قال الخبير المصرفي طارق متولي،أن تثبيت اسعار الفائدة هو الاتجاه الاقرب وسط حالة ترقب من البنك المركزي لاستقرار مؤشرات الاقتصاد الكلي.

وتوقع ان يستمر البنك المركزي في سياسة تثبيت اسعار الفائدة خلال الفترة المقبلة فى ظل الأوضاع الحالية لتداعيات كورونا ، والإنكماش الإقتصادي على المستوى العالمي ، وعدم استقرار الوضع السياسى بإقليم المتوسط ، والتحديات الكبيرة بالمنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق