أسواق

وزير قطاع الأعمال العام يستقبل وفدا من قيادات سوق المال العراقي لبحث تعزيز التعاون المشترك

الجورنال الاقتصادى:

استقبل السيد/ هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، وفدا من قيادات سوق الأوراق المالية العراقي برئاسة السيد/ حسن حمود حساني رئيس هيئة الأوراق المالية، لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك، وذلك بحضور الدكتور محمد فريد رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية.

وقد رحب الوزير بالوفد العراقي معربا عن تطلعه لتعزيز التعاون مع الجانب العراقي وتقديم الدعم ونقل الخبرات في مجال سوق الأوراق المالية وكذلك مجال إدارة الشركات العامة خاصة في ظل تطبيق المزيد من معايير الحوكمة وتعديل القانون المنظم لعمل شركات قطاع الأعمال العام.

عرض الوزير عددا من أوجه التعاون مع الجانب العراقي خاصة في مجال المقاولات والإسكان واستعداد الشركات التابعة العاملة في هذا المجال لزيادة حجم أعمالها في السوق العراقية للمساهمة فى تطوير البنية الأساسية وجهود إعادة الإعمار، وتنمية وتطوير قطاع الإنشاءات والإسكان.

كما أكد “توفيق” على امتلاك الشركات التابعة خبرة كبيرة في مجال صناعة الكيماويات والأسمدة مشيرا إلى المشروعات الجارية للتحول إلى الطاقة النظيفة ومنها الأمونيا الخضراء، وكذلك صناعة السيارات الكهربائية (الملاكي / الميكروباص) والجهود الجارية لتوطين هذه الصناعة من خلال تطوير البطاريات ونظم التحكم.

من جانبه، أكد رئيس هيئة الأوراق المالية العراقي على العلاقات التاريخية المتينة والعميقة بين مصر والعراق، وكذلك الحرص على الاستفادة من الخبرات المصرية، ودعوة الشركات المصرية للعمل في السوق العراقي الذي يقدم العديد من التسهيلات للمستثمرين الأجانب، موجها الدعوة للسيد الوزير لزيارة العراق برفقة عدد من شركات المقاولات والإسكان لتحقيق المزيد من التعاون.

من جانبه، قال الدكتور محمد فريد رئيس البورصة المصرية، إن إدارة البورصة ترحب بكافة أوجه التعاون على كل المستويات للجانب العراقي، على صعيد التدريب وتطوير القدرات المطلوبة، وأيضاً التعاون من أجل بحث كيفية تسهيل حركة الاستثمارات البينية في الأوراق المالية بين البلدين.

وضم الوفد العراقي كلا من السيد/ ثائر عدنان هاشم رئيس مجلس محافظي سوق العراق للأوراق المالية، السيد/ طه أحمد عبد السلام المدير التنفيذي لسوق العراق للأوراق المالية، السيد/ علي عدنان هاشم رئيس جمعية وسطاء أوراق المال في العراق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى