طاقة ونقل

وزير البترول يشارك فى الجلسة الوزارية رفيعة المستوى بالمؤتمر الإقليمى لحوار الطاقة بالأردن

الجورنال الاقتصادى:

شارك المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية فى الجلسة النقاشية الوزارية رفيعة المستوى فى ختام اليوم الثانى من أعمال المؤتمر الاقليمى لحوار الطاقة المستقبلى للشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا والذى استضافته الأردن فى منطقة البحر الميت تحت رعاية ولى العهد الأردنى الأمير الحسين بن عبدالله ، حيث يأتى هذا الحدث الإقليمى رفيع المستوى الذى شارك فيه 700 مسئول إقليمى وأوروبى بدعوة مشتركة من الأردن وألمانيا بهدف فتح آفاق جديدة للتعاون فى مجال الطاقة بين الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا ، والتأسيس لمزيد من المبادرات فى مجال الطاقة المتجددة والبنية الأساسية لإنتاج الهيدروجين الاخضر .

وتناولت الجلسة الوزارية التحديات العالمية التى تواجه الحكومات حالياً بما فى ذلك التعافى فيما بعد جائحة كورونا والأزمة الروسية الأوكرانية ومواجهة التغير المناخى ، علاوة على مناقشة سبل انتقال الدول إلى الطاقة النظيفة مع ضمان الوصول لأمن الطاقة ، وذلك بمشاركة رفيعة المستوى من المهندس سهيل المزروعى وزير الطاقة والبنية التحتية الإماراتى وجوزيف سيكيلا وزير الصناعة والتجارة التشيكى وممثل الرئاسة القادمة لمجلس الاتحاد الأوروبى والدكتورة رولا دشتى الأمين العام التنفيذى للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب أسيا ( الاسكوا ) .
وأوضح المهندس طارق الملا أن مشاركة مصر فى هذا التجمع الاقليمى رفيع المستوى تأتى انطلاقا من دورها الاستراتيجى فى صناعة البترول والغاز فى المنطقة ، وأضاف أن مصر تسعى من خلال مشاركتها إلى تعزيز العلاقات والتنسيق المشترك مع الدول الفاعلة فى الاقتصاد العالمى ، والمساهمة فى تعزيز السياسات الداعمة لتشجيع الاستثمار فى قطاع الطاقة فى مواجهة التحديات والأحداث المتلاحقة عالميا .

وأكد الملا أهمية تنسيق الجهود دولياً لتوفير الاستثمارات والتمويل من المؤسسات المالية فى مرحلة التحول الطاقي ، مؤكداً أن مصر التى ترأس وتستضيف قمة المناخ Cop27 هذا العام لديها رؤية واضحة لتعزيز الاستثمار لديها فى الطاقة الخضراء والهيدروجين ، وسارعت إلى التعاون مع شركات عالمية تمتلك الخبرات والتكنولوجيات فى هذه المجالات .
الملا يلتقى وزراء ألمانيا وبلجيكا وبلغاريا

وقد عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية سلسلة من اللقاءات الثنائية على هامش المؤتمر مع عدد من الوزراء الأوروبيين حيث التقى مع الدكتور روبرت هابك وزير الشئون الاقتصادية والعمل المناخى فى ألمانيا ، حيث تناول اللقاء مستجدات أسواق الطاقة العالمية وتداعياتها على المناخ والطاقة إضافة إلى استعدادات مصر لتنظيم قمة المناخ فى شهر نوفمبر القادم والتى تنظمها مصر بالنيابة عن قارة أفريقيا ، وبحث الاستفادة من الخبرة الألمانية الكبيرة فى مجالات التحول الطاقي وخفض الانبعاثات لدعم جهود مصر في هذا المجال.

كما عقد الملا عدة لقاءات ثنائية مع وزيرة الطاقة البلجيكية المهندسة تن فان دير ستراتين ووزير الطاقه البلغارى الكسندر نيكلوف ومدير الوكالة الدوليه للطاقة المتجددة فرانسيسكو لاكميرا ، حيث حيث تم مناقشة فرص التعاون فى مجالات الطاقة المختلفة والعمل على خفض الانبعاثات والاستفادة من التجارب والحلول الأوروبية فى هذا المجال وتنمية أنشطة الهيدروجين والبنية التحتية بالتعاون مع الجانب البلجيكى وفرص دفع التعاون مع بلجيكا فى مجالات الطاقة والبنية التحتية ، وتم استعراض مجمل جهود مصر وخططها للتحول الطاقي وتنمية موارد الطاقة لديها .

مذكرة تفاهم مع الأردن

وعلى هامش المؤتمر أيضاً وقع المهندس طارق الملا مع نظيره الأردنى الدكتور صالح مذكرة تفاهم لدعم وتعزيز التعاون بين البلدين فى مجال التدريب وتبادل الخبرات فى أنشطة الثروات المعدنية والصناعات البتروكيماوية والبترول والغاز .

وتأتى المذكرة انطلاقا من إدراك البلدين لأهمية التعاون الثنائى فى تحقيق المصالح المتبادلة من خلال دعم الامكانات العلمية والفنية لدى الطرفين بما يساهم فى استغلال الموارد الطبيعية لديهما بالصورة المثلى وتشجيع الاستثمار وتنمية الاقتصاد .
واشتملت المذكرة على عدة مجالات للتعاون فى مقدمتها الاطلاع على تجارب البلدين ونقل وتبادل الخبرات والتكنولوجيا والتعاون فى مجال التدريب ، وتبادل الخبرات فى مجال التحاليل المعملية للخامات المعدنية وخاصة فى مشروعات الذهب كما تم الاتفاق على إرسال خبراء إلى الأردن لتأهيل وتدريب الكوادر الفنية فى مجالات الثروات المعدنية وصناعة البتروكيماويات والبترول والغاز وتنظيم البرامج التدريبية التخصصية فى مراكز التدريب المتاحة فى البلدين الشقيقين واستغلال كافة الطاقات وخبرات الشركات المصرية لتنمية التوسع فى مجالات وأنشطة البترول والغاز الطبيعى داخل الأردن .

ومن جانبه أكد الدكتور صالح الخرابشة على أهمية المذكرة فة الاستفادة من خبرات الشركات المصرية الطويلة فة مجالات البترول والغاز والبتروكيماويات مشيراً إلى استعداد بلاده لتقديم ونقل خبراتها فى مجال الطاقة المتجددة بالاعتماد على التجربة الرائدة للأردن فى هذا المجال .

وأكد المهندس طارق الملا أهمية هذه المذكرة فى دعم التوسع فى الشراكة المصرية الأردنية الممتدة فى مجال الطاقة من خلال الاستفادة من خبرات شركات القطاع البترول المصرية على مدار عقود فى نقل الخبرات للشركات الأردنية ، مؤكداً أن النجاحات التى يحققها التعاون المصرى الأردنى فى مجال الطاقة تأتى بفضل اهتمام ودعم قيادتى البلدين وحرصهما على تطوير العلاقات المشتركة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى