بورصة

“مصر للألومنيوم” تقلص خسائرها بنسبة 66 %

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

أظهرت المؤشرات المالية لشركة مصر للألومنيوم تراجع الخسائر خلال التسعة أشهر الأولى من العام المالي الجاري بنسبة 65.9 %، على أساس سنوي، وأوضحت الشركة في بيان أنها حققت خسائر بلغت 347.72 مليون جنيه خلال الفترة من يوليو إلى مارس الماضي، مقابل خسائر بلغت 1.02 مليار جنيه في الفترة المقارنة من العام المالي الماضي.

وارتفعت إيرادات الشركة خلال الفترة إلى 8.14 مليار جنيه، مقابل إيرادات بلغت 5.57 مليار جنيه في الفترة المقارنة من العام المالي الماضي.

وأرجعت الشركة تراجعت الخسائر إلى ارتفاع متوسط السعر الأساسي للمعدن ببورصة المعادن العالمية خلال التسعة أشهر عن متوسط السعر الأساسي للمعدن في الفترة المقابلة من العام السابق، إضافة إلى ارتفاع كمية المبيعات خلال الفترة بمقدار 77 ألف طن.

وحققت الشركة خلال النصف الأول من العام المالي الجاري، صافي خسائر بلغ 341.3 مليون جنيه منذ بداية يوليو حتى نهاية ديسمبر الماضي، مقابل خسائر بلغت 595.7 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالي الماضي.

وارتفعت إيرادات الشركة خلال الستة أشهر لتسجل 501.4 مليون جنيه بنهاية ديسمبر، مقابل 358.7 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام المالي الماضي.

وفى ابريل الجاري أظهرت مؤشرات الموازنة التقديرية المعدّلة لشركة مصر للألومنيوم خلال 2021-2022، استهدافها تحقيق صافي ربح يبلغ 138.39 مليون جنيه.

وأشارت الشركة في بيان انذاك، إلى أنها تستهدف مبيعات إجمالية خلال العام المالي المقبل قدرها 11.29 مليار جنيه، مقابل مبيعات بالخطة المعتمدة للعام المالي الجاري تبلغ 10.53 مليار جنيه، ومبيعات متوقع تنفيذها بقيمة 10.21 مليار  جنيه في العام المالي الجاري.

وكانت الشركة أعلنت في وقت سابق، أنها تستهدف تحقيق أرباح بقيمة 199.87 مليون جنيه خلال 2021-2021، مقابل خسائر بالخطة المعتمدة لعام 2020-2021 قدرها 1.037 مليار جنيه، وخسائر متوقع تحقيقها العام المالي الجاري قدرها 661.25 مليون جنيه.

وبحسب الموازنة يبلغ سعر صرف الجنيه 16 جنيهاً، مقابل سعر صرف بلغ 15.75 جنيه في الخطة المعتمدة للعام المالي الجاري، و15.89 جنيه سعر صرف متوقع.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق