استثمار

ماتيتو تخصص 30% من حزمة مؤسسة التمويل الدولية لمشروعات معالجة المياه والطاقة البديلة لتعزيز استثماراتها في مصر

الجورنال الاقتصادى:

تخطط شركة ماتيتيو، المتخصصة في مجال تقديم الحلول الذكية لإدارة المياه والطاقة البديلة، بتوظيف الحزمة التمويلية الجديدة التي حصلت عليها من مؤسسة التمويل الدولية، عضو مجموعة البنك الدولي، في تعزيز حجم استثماراتها في مصر إلى جانب أنشطتها في الدول التي تعمل بها، حيث من المتوقع أن تخصص ماتيتو 30% من حزمة التمويل لتدعيم تلك الاستثمارات خلال الفترة المقبلة عبر توفير السيولة اللازمة ورأس مال عامل إضافي.

تجدر الإشارة إلى أن ماتيتو هي أول شركة متخصصة في قطاع البنية التحتية بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا تتلقى هذا التمويل من مؤسسة التمويل الدولية بقيمة 20 مليون دولار في إطار حزمة تسهيلات تمويلية سريعة الصرف قيمتها 8 مليارات دولار، والتي تم إطلاقها في مارس 2020 بهدف دعم استمرارية الأعمال ودعم قطاع الوظائف ومساعدة الشركات في مواجهة تداعيات كوفيد-19.

ويأتي تقديم المؤسسة التمويل الدولية الحزمة التمويلية لشركة ماتيتو في إطار الثقة التي تتمتع بها الشركة في مجال معالجة المياه والالتزام بتطبيق أطر الاستدامة وما حققته من إنجازات في كافة المشروعات، إلى جانب تدعيم قدرات الشركة على توفير إمدادات مياه الشرب وتعزيز أداء البنية التحتية لمعالجة مياه الصرف الصحي والحد من تكاليف المخلفات وتقليل المخاطر الصحية في الأسواق التي تعمل بها.

وفي هذا السياق، صرح المهندس كريم مدور، الرئيس التنفيذي لشركة “ماتيتو” أفريقيا للحلول المتكاملة لإدارة ومعالجة المياه، بأن الحزمة التمويلية الجديدة التي تلقتها الشركة من مؤسسة التمويل الدولية تعد بمثابة شهادة ثقة ودعم لما تقوم به الشركة من مشروعات في مجال معالجة المياه وما يصاحبها من تأثيرات إيجابية تطال كافة أرجاء المجتمعات التي تعمل بها. وأضاف مدور أن هذا التمويل سينعكس مباشرة على زيادة استثماراتنا في مصر في قطاع المياه بشكل خاص وبالتالي تدعم استراتيجية النمو المستدام التي تتبناها ماتيتو لتطوير المشروعات العملاقة في المنطقة.

وتتوافق أهداف ماتيتو لتقديم حلول مستدامة في مجال معالجة المياه مع رؤية مصر 2030 بأبعادها الاجتماعية والاقتصادية والبيئية، حيث تعمل الشركة على رصد الاستثمارات الجديدة من أجل تحسين منظومة البنية التحتية للمشروعات وهو ما سيكون له أثر إيجابي مباشر على الارتقاء بجودة حياة المواطن المصري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق