أخبارمصرية

رواد 2030 يشارك في فعالية هي تقدر “She can”

الجورنال الاقتصادى:

شارك مشروع رواد 2030 التابع لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية في فعالية هي تقدر “She can”، والتي نظمتها “انتربرنيل” برعاية وزارة التخطيط، بهدف دعم رائدات الأعمال من السيدات في مشروعاتهم المختلفة.

وخلال الفعالية أعلن مشروع رواد 2030 عن فتح باب التقديم لبرنامج رائدات 2030 الذي تم اطلاقه بمنتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ في يناير الماضي بالتعاون مع انتربرنيل.

وأكدت الدكتورة غادة خليل مدير مشروع رواد 2030 أن برنامج رائدات 2030 يعد مسرعة أعمال لدعم المشروعات و توفير فرص للنساء لإطلاق أعمالهن وتطويرها، مشيرة إلى أن البرنامج يهدف إلى تخريج 1000 سيدة كرائدات أعمال، وذلك بنهاية المرحلة الأولى خلال عام، موضحة أن البرنامج يساهم في تقديم الوعي والموارد لتأسيس المشروعات الناشئة في مصر.
وأفادت خليل أن البرنامج لا يستهدف رائدات الأعمال فقط، ولكن أيضا أصحاب المشروعات، موضحة أن رائدات 2030 يتيح تدريبات متقدمة في عدة مجالات منها نمذجة الأعمال، والتسويق، والتمويل والجوانب القانونية وتطوير الأعمال وغيرها.
وأشارت خليل إلى أن البرنامج له ثلاث مهام رئيسية، هي المساعدة في زيادة الإنتاجية والربحية، بالإضافة إلى الابتكار للشركات المملوكة للسيدات، فضلا عن تعزيز الوصول لفرص العمل المناسبة والمشروعات للمرأة في مصر.
كما قدمت مديرة مشروع رواد 2030 جلسة حول الخدمات المتعددة التي يقدمها المشروع، بالاضافة الى برنامج” رائدات 2030″ وكيفية التسجيل عليه.
من جانبها أشارت رانيا ايمن، المؤسس والمدير التنفيذي لأنتربرنيل أن الشراكة مع رواد 2030 خطوة استراتيجية لدعم المرأة المصرية في مجال ريادة الأعمال، خاصة بعد كل النجاحات التي حققها المشروع وإدراجه على منصات الاعمم المتحدة كواحدة من أفضل الممارسات حول العالم التي تساهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.
وأكدت المشاركات اللاتي سجلن في رائدات 2030 أن البرنامج يضع المرأة المصرية على الطريق الصحيح لريادة الأعمال، وأن الوعي الذي يقدمه البرنامج للنساء فيما يخص مجال ريادة الأعمال سيساهم في تغيير طموح المرأة المصرية وسيجعلها أكثر سعيا تجاه الأفكار الجديدة والمبتكرة، كما أن التدريبات التي يتيحها البرنامج والخدمات والأهداف التي يسعى إليها ستساهم بشكل كبير في إتاحة الفرص للمرأة في العمل بمجالات مختلفة ومتعددة.
جاءت مشاركة رواد 2030 في جناحين، حيث تم تخصيص الأول للتعريف بالمشروع وللتسجيل في حملة المليون ريادي، والجناح الثاني للتعريف ببرنامج رائدات 2030 والهدف منه وكيفية التسجيل به، وقد شهد الجناح اقبالا من المشاركات اللاتي سجلن بالبرنامج للاستفادة منه والخدمات التي يقدمها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى