بورصة

حجم ثروة الصناديق السيادية العربية يتجاوز 2.8 تريليون دولار بنهاية يونيو 2022

  

 

الجورنال الاقتصادي :

احتل جهاز أبوظبي للاستثمار المركز الثالث عالمياً والثاني إقليمياً بقيمة أصول بلغت 708.75 مليار دولار بنهاية يونيو 2022 مرتفعاً بقيمة 10.89 مليار دولار من 697.86 مليار دولار بنهاية أبريل الماضي، وفقاً لأحدث البيانات المتوفرة من معهد SWFI الذي يرصد تطور قيمة أصول الصناديق السيادية حول العالم.

وعلى المستوى العربي، حاز الصندوق السيادي لـ”هيئة الاستثمار الكويتية” على المركز الثاني بين الصناديق السيادية العربية بقيمة أصول تبلغ 708.42 مليار دولار من 737.94 مليار دولار متراجعاً بقيمة 29.52 مليار دولار، محتلاً المرتبة الرابعة عالمياً.

تلاه صندوق الاستثمارات العامة “السيادي السعودي” على المركز الثالث بين الصناديق السيادية العربية بقيمة 620 مليار دولار، والسادسة عالمياً.

تلاه جهاز قطر للاستثمار على المركز الرابع بين الصناديق السيادية العربية بقيمة 450 مليار دولار، والتاسعة عالمياً.

وحلت مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، بالمرتبة 11 عالمياً، والخامسة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصولها 299.713 مليار دولار.

واستحوذ الصندوق السيادي لشركة مبادلة للاستثمار، بالمرتبة 13 عالمياً، والسادسة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصولها 284.47 مليار دولار.

وحلت شركة أبوظبي التنموية القابضة (ADQ)، بالمرتبة 19 عالمياً، والسابعة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصولها 102 مليار دولار.

واستحوذ شركة ممتلكات البحرين القابضة “الصندوق السيادي البحريني”، بالمرتبة 41 عالمياً، والثامنة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصولها 17.52 مليار دولار.

واستحوذت هيئة الاستثمار العمانية، على المرتبة 43 عالمياً، والتاسعة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصولها 17 مليار دولار.

وحل صندوق مصر السيادي، بالمرتبة 46 عالمياً، والعاشرة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصوله قيمة 11.96 مليار دولار.

واحتل الصندوق السيادي لشركة الشارقة لإدارة الأصول القابضة، بالمرتبة 71 عالمياً، والحادية عشرة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصوله 1.9 مليار دولار.

واستحوذ صندوق الاستثمار الفلسطيني على المرتبة الـ 81 عالمياً، والثانية عشرة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصوله قيمة 856.2 مليون دولار.

واحتل الصندوق الاحتياطي لأجيال المستقبل البحريني، بالمرتبة الثانية عشرة عربياً، ضمن أكبر الصناديق السيادية، بعد أن بلغت أصوله قيمة 624 مليون دولار، فيما بلغت قيمة أصول الصندوق السيادي للفجيرة القابضة 500 مليون دولار ليحل بالمرتبة الأخيرة بين تلك الصناديق السيادية بمنطقة الشرق الأوسط في تلك الفترة.

 

وعلى المستوى العالمي، تصدر قائمة أكبر الصناديق السيادية في العالم صندوق التقاعد الحكومي النرويجي بأصول بلغت 1338.2 مليار دولار.

وارتفع إجمالي حجم أصول صناديق الثروة السيادية بالعالم بنسبة 2.2% بالغاً نحو 10.21 تريليون دولار مقارنة بقيمة 9.99 تريليون دولار بنهاية أبريل 2022.

يذكر أن صندوق الثروة السيادي هو صندوق استثمار مملوك للدولة يتألف من الأموال التي تولدها الحكومة، التي غالباً ما يتم اشتقاقها من فائض احتياطيات الدولة، حيث توفر الصناديق السيادية منفعة لاقتصاد الدولة ومواطنيها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى