بورصة

“بلتون” : السعر العادل لسهم “مصر لانتاج الأسمدة – موبكو” عند 103 جنيهات

 

 

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا ”

حددت وحدة أبحاث شركة “بلتون” المالية فى تقرير بحثي حديث، القيمة العادلة لسهم شركة “مصر لانتاج الأسمدة – موبكو” عند مستويات 103 جنيهات للسهم وذلك فى مقابل سعره الحالي عند 74.50 جنيه للسهم وقت صدور التقرير البحثي فى التاسع من شهر فبراير الجاري، كما اوصت “بلتون” فى تقريرها البحثي بالشراء فى السهم.

بدء التغطية مع التوصية بالشراء إثر المؤشرات الأساسية الجيدة للشركة :

يمثل هذا التقرير بداية تغطية شركة مصر لإنتاج الأسمدة موبكو مع قيمة عادلة 103.0 جنيه للسهم، مما يسمح بالتوصية بالشراء مع ارتفاع محتمل بنسبة 38%.  شركة موبكو هي أكبر شركة مصرية منتجة لسماد اليوريا بإجمالي طاقة إنتاجية 1,9 مليون طن سنويا بعد إضافة طاقة إنتاجية ضخمة بواقع 1,3 مليون طن سنويا عام 2016. وهي الأقل عبئاً بين الشركات المحلية المنتجة للأسمدة لاحتفاظها بأقل حصة توريد محلي بنسبة 25% تأخذ تقديراتنا للقيمة العادلة في الاعتبار 1) رفع توقعاتنا لأسعار اليوريا لما بعد فترة التغطية بنحو 14% حيث وصلت أسعارها لأعلى مستوياتها عند 362 دولار للطن (وفقاً للمؤشر المصري) مما يؤدي إلى نمو سنوي مركب للإيرادات بنسبة 4% بين عامي 2021-2025، 2) المعادلة السعرية المواتية للغاز الطبيعي القائمة على معادلة سعرية غير معلنة مرتبطة باليوريا (أقل من تكلفة نظرائها عند 4,5 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية)، 3) انخفاض المصروفات التمويلية حيث من المتوقع أن تقوم الشركة بتسديد ديونها بالكامل بحلول عام 2022، مما يساهم في نمو سنوي مركب للربحية بنسبة 12% خلال الفترة من 2019-2025، 4) تسوية كافة المنازعات القضائية الخاصة بشركة نيوترن من خلال نقل الأسهم إلى وزارة المالية ما يؤدي إلى تلاشي خطر خروج تدفقات نقدية ضخمة من الشركة.

تسوية نزاع نيوترن يوفر محفزاً لسعر السهم الذي لطالما تأثر سلباً بهذه المنازعات :

وقعّت شركة نيوترن اتفاقية مع الحكومة المصرية لبيع حصتها بالكامل في شركة موبكو في ديسمبر 2020، والتي تقدّر بنحو 59,6 مليون سهم بالإضافة إلى تسوية كافة النزاعات القضائية. بلغ إجمالي المتحصلات الناتجة عن بيع الأسهم فضلاً عن مبلغ التسوية بين الطرفين 540 مليون دولار (مع إجمالي تسويات بقيمة 355 مليون دولار). من الجدير بالذكر أن سهم موبكو كان متأثر سلبياً بالنزاعات القضائية مع شركة نيوترن الكندية التي تم تسويتها بالكامل في ديسمبر 2020، مما أدى إلى ارتفاع سعر السهم بنسبة 27% منذ بداية العام (32% على أساس سنوي). رغم ارتفاع سعر السهم، مازلنا نرى ارتفاع محتمل، حيث يُتداول سهم موبكو عند مضاعف ربحية 7.6 مرة متوقع لعام 2021، أي بخصم 50% عن نظرائها. في الوقت نفسه، فإن مضاعف المنشأة إلى الربحية قبل خصم الإهلاك والاستهلاك والفوائد والضرائب المتوقع لعام 2021 عند 3.6 مرة ينخفض بنسبة 52% عن نظرائها.

رغم أن هذا الانخفاض قد يرجع جزئياً إلى المتغيرات المحلية المختلفة، مازال مضاعف المنشأة إلى الربحية قبل خصم الإهلاك والاستهلاك والفوائد والضرائب لعام 2021 منخفضاً بشكل ملحوظ عن منافستها المحلية أبوقير للأسمدة والصناعات الكيماوية، التي تُتداول عند 7.0 مرة. فضلاً عن ذلك، يسمح كل من تسوية النزاعات القضائية وتحسن المركز المالي للشركة، بزيادة معدلات دفع التوزيعات النقدية مع عائد متوقع على التوزيع بنحو 8% خلال فترة توقعاتنا مع تلاشي مخاوف تسديد مدفوعات متعلقة بأي نزاعات قضائية.

شركة موبكو تحصد فوائد وصول أسعار اليوريا إلى مستويات مرتفعة جديدة :

ارتفعت الأسعار العالمية لسماد اليوريا بنسبة 28% منذ بداية العام، مسجلة مستوى مرتفع جديد في 5 سنوات عند 362 دولار للطن. نُرجع هذه القفزة في أسعار اليوريا إلى عدد من العوامل، منها تراجع المعروض الصيني نتيجة لتحويل استخدام الفحم إلى التدفئة، مما أدى إلى تشغيل كبرى المصانع بمعدلات التشغيل، وارتفاع الطلب من الولايات المتحدة الأمريكية في ضوء ارتفاع أسعار المحاصيل، عودة الطلب المؤجل من أوروبا، ارتفاع منحنى التكلفة مع زيادة أسعار الغاز الطبيعي والفحم وغياب أية طاقات إنتاجية إضافية. رغم احتمالات انخفاض أسعار اليوريا بنحو طفيف في الربع الثاني من 2021 و الربع الثالث من 2021 مع الأوضاع الاستثنائية الحالية، مازلنا نتوقع أن يستقر متوسط أسعارها عند 300 دولار للطن خلال عام 2021، مع نمو سنوي مركب 4% بين عامي 2019-2025. بناءً على ذلك، نتوقع أن تعكس إيرادات شركة موبكو نمو أسعار اليوريا، خاصة مع حصتها الأقل في التوريد المحلي عند 25%، بنمو سنوي مركب 5% على مدار 5 أعوام.

المحفزات العديدة ستفتح المجال أمام ارتفاع محتمل جديد لسعر السهم :

نرى أن شركة موبكو مستعدة استراتيجياً للاستفادة من عدة محفزات مما سيوفر محفزاً مرتفعاً للتقييم الحالي، وتحديداً 1) احتمالية ضم الشركة إلى قانون المناطق الحرة (الذي وافق عليه البرلمان مؤخراً)، مما سيكون محفزاً ملحوظاً وسيؤدي إلى إعفاء ضريبي محتمل، 2) التحرير الكامل لأسعار الأسمدة الذي لا يزال مطروحاً، مما سيزيد ربحية و تقييم الشركة، و يؤدي لارتفاع قيمتنا العادلة بنسبة 17%.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق