بنوك وتأمين

بدء أعمال المائدة المستديرة بين مصر وأنجولا بتنظيم البنك الأفريقى للتصدير والاستيراد ” افريكسيمبنك”

 

نجلاء ذكري – الجورنال الاقتصادى:

بدأت منذ قليل اعمال المائدة المستديرة للاستثمار بين مصر وانجولا والتي ينظمها البنك الافريقى للتصدير والاستيراد” افريكسيمبنك” بالتعاون مع السفارة الانغوليه بالقاهرة

ويأتى تنظيم المائدة المستديرة فى اطار تعزيز علاقات التعاون الاقتصادى بين جمهورية مصر العربية ودوله انغولا والتى تمتد لسنوات طويله والعمل على انشاء منصه تمكن قطاع الاعمال والمستثمرين فى البلدين من الاعتماد عليها كوسيلة للتعرف على فرص التجارة والاستثمار ،وفتح المجال للحوار حول فرص الاستثمار المشترك والمشاريع الواعدة فى كلا البلدين وبشكل خاص فى مجال الزراعه ومصائد الاسماك والنقل والطاقة والمياة والموارد الطبيعيه.

وتلقي الان السيدة كانيو اوانى المديرة العامه لمبادرة التجارة الافريقية البينية بالبنك الافريقى للتصدير والاستيراد ” افريكسيمبنك” الكلمه الافتتاحية للمؤتمر ،ويشارك فى فعاليات المائدة المستديرة عدد من كبار المسؤليين فى البلدين

كما تقدم وكالة تشجيع الاستثمار الخاص والتصدير فى انغولا عرض للفرص الاستثمارية والمشروعات المطروحة فى انغولا ،وتقدم ايضا الوكالة الوطنية للنفط والغاز عرض للمشروعات المتاحة للشراكة بين البلدين.

وتشمل المائدة المستديرة شرح تفصيلى لبرامج البنك الافريقى للتصدير والاستيراد ” افريكسيمبنك” والخدمات التى يقدمها لتعزيز التبادل التجارى بين دول القارة وجهوده لتفعيل اتفاقية التجارة الحرة البينيه .

وتختم فعاليات المائدة المستديرة بعقد لقاءات للتواصل والتعاقد بين الشركات ورجال الاعمال من البلدين.

واكدت السيدة اواني ان انجولا تتميز باقتصاد سريع النمو ليس فقط مواردها النفطية والمعدنية ولكن ايضا موقعها الفريد الذي يسمح بأن تكون مركزا مثاليا للتجارة

واضافت كيف لمصر ان تستفيد من هذا الاقتصاد النامي في انجولا التي تذخر بالفرص الواعدة ليس فقط للتجارة ولكن ايضا للاستثمار

كما اكد السيد تيت انطونيو وزير الشئون الخارجية بأنجولا ان قارة افريقيا تذخر بالفرص الواعدة للاستثمار وان التحديات العالمية الحالية تفرض علي دول القارة التعاون والعمل المشترك لتحقيق معدلات نمو اعلي ومواجهة تحديات كوفيد ١٩ التي لاتزال تؤثر علي العالم وافريقيا مؤكدا ان السوق الانجولي سوق متسع يذخر بملايين المستهلكين مؤكدا جاهزية الاقتصاد الانجولي للاستثمار داعيا القطاع الخاص من مصر للاستثمار والتجارة. ووجه الشكر لمصر وشعبها والرئيس السيسي كما شكر البنك الافريقي لتنظيمه الندوة.

تحدث ايضا السفير يحي الواثق بالله رئيس التمثيل التجاري نائبا عن وزيرة للتجارة المصرية حيث اكد التعهدات المصرية بالاستثمار المشترك بين مصر وانجولا منوها ان الارقام لازالت اقل من التوقعات حيث لايتجاوز حجم التجارة المشتركة العشرين مليون دولار للعام الماضي كما لا يستثمر في انجولا سوي شركتين مصريتين علي الرغم من اتساع السوق الانجولي الذي يضم اكثر من ٣٣ مليون نسمة ويعد اكبر اقتصاد في جنوب الصحراء مشيرا الي اهتمام الرئيس السيسي بتقوية تواجد الشركات المصرية في افريقيا بما فيها انجولا وذلك في جميع المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى