طاقة ونقل

الكهرباء: 453 مليون جنيه لرفع قدرة خط الربط القائم بين مصر والسودان

الجورنال الاقتصادى:

شهد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، ومحمد إلياس سفير السودان بالقاهرة، توقيع عقد بين الشركة المصرية لنقل الكهرباء وشركة سيمنس للطاقة Siemens Energy SAE (EGYPT) و Siemens Energy LLC (UAE).

وأوضح بيان صحفى لوزارة الكهرباء، وذلك لإضافة مهمات كهربائية لرفع قدرة خط الربط الكهربائى القائم بين مصر والسودان واستقراره وزيادة القدرة المنقولة بين الدولتين من القدرة الحالية 80 ميجاوت إلى 300 ميجاوات، بحضور عدد من قيادات قطاع الكهرباء وقيادات شركة سيمنس للطاقة.

يتضمن العقد توريد وتركيب 2 وحدة معوضات غير فعالة (STATECOM) سعة 2×+- 150 ميجافار شاملة الخلايا اللازمة للتركيب بمحطتى محولات دنقلا ومروى المدينى بالسودان، وتبلغ القيمة الإجمالية للعقد حوالى 453 مليون جنيه مصرى يتم تمويلها من المشروعات الإستراتيجية لديوان عام وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بمدة تنفيذ تصل إلى حوالى 18 شهرا من تاريخ توقيع العقد.

وأشاد الدكتور شاكر بالعلاقات المصرية السودانية المتميزة مؤكداً على الاهتمام بتقوية وترسيخ هذه العلاقات، مشيراً إلى التعاون المثمر والبناء بين قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة وشركة سيمنس والمتمثل فى العديد من المشروعات الكهرباء على أرض مصر وخاصة الثلاثة محطات توليد الكهرباء العملاقة قدرة 14.400 ميجاوات فى كل من العاصمة الإدارية الجديدة وبنى سويف والبرلس، مؤكدا على ضرورة سرعة نهو الأعمال بكفاءة وجودة عالية.

وتوجه محمد إلياس سفير السودان بالقاهرة، بالشكر للحكومة المصرية ممثلة فى قطاع الكهرباء على الجهود المبذولة لدعم السودان الشقيق حكومة وشعباً وتحقيق إلتنمية الشاملة بالسودان.

ويأتى هذا التوقيع فى إطار الاهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لمشروعات الربط الكهربائى حتى تصبح مصر مركزا إقليميا لتبادل الطاقة مع أوروبا والدول العربية والإفريقية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق