بورصة

“الحديد والصلب المصرية” ترفض فصل نشاط المناجم والمحاجر في شركة مستقلة

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

كشفت شركة الحديد والصلب المصرية، عن رفض مجلس الإدارة اقتراح الشركة القابضة للصناعات المعدنية بفصل نشاط المناجم والمحاجر في شركة مستقلة.

وأوضحت الشركة في بيان صادر لبورصة مصر، اليوم الثلاثاء، أن موضوع الاتفاقية هو تطوير المناجم المملوكة للشركة، وتحسين جودة الخام لاستخدامه في نشاط الشركة، ولم يتطرق النقاش أبداً إلى أن تفقد الحديد والصلب المصدر الوحيد للخامة الخاصة بالنشاط.

وأضافت الشركة أنه من البديهي أن مجلس الإدارة يرفض اقتراح التفريط في الخام الوحيد للشركة، لأن بدونه الشركة ستصبح بدون خامات أو تتحكم فيها الشركة المزمع إنشاؤها.

وأشارت الشركة إلى أنه في حالة نجاح التجربة الخاصة بتنفيذ الوحدة النصف صناعية تقوم بتطوير مناجمها ومحاجرها، وتستطيع أن تنتج الخام المناسب للأفران العالية، وذلك بالإضافة إلى مكورات الحديد وبيعها إلى الشركة الوطنية للصلب المملوكة من خلال اتفاقية off take agreement تضمن عدم احتكار خام الحديد في الدولة أو تصديره لحساب الشركة المزمع إنشاؤها.

يذكر أن الشركة حققت خسائر بلغت 887.37 مليون جنيه خلال الفترة من يوليو 2019 وحتى يونيو 2020، مقابل خسائر بلغت 1.52 مليار جنيه بالعام المالي السابق له، وحققت الشركة خلال العام المالي الماضي، مبيعات بلغت 1.08 مليار جنيه، مقابل مبيعات بلغت 1.24 مليار جنيه بالعام المالي السابق له.

وفى يونيو الماضي أعلنت شركة الحديد والصلب المصرية، توقيع الشركة القابضة للصناعات المعدنية عقد شراكة مع شركة فاشماش الأوكرانية، لرفع تركيز خام الحديد بمناجم الواحات البحرية باستخدام تكنولوجيا الفصل المغناطيسي الجاف الموفر للمياه.

وقالت الشركة انذاك، إن ذلك يأتي بهدف تصديره بقيمة مضافة أعلى وتصنيع مكورات الحديد التي تستخدم في أفران القوس الكهربائي في مصر وخارجها، كما تستخدم بالأفران العالية في عدد من الدول وبأسعار مرتفعة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق