طاقة ونقل

البترول: بدء مد شبكات الغاز الطبيعى لمنطقة شرق بورسعيد الصناعية

الجورنال الاقتصادي:
قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية إن الغاز الطبيعي شريان تنمية ورافد مهم للنمو الاقتصادي والصناعي وجذب الاستثمارات وزيادة القيمة المضافة، منوها بأن استراتيجية الوزارة تمضي قدمًا في تعظيم الاستفادة من الغاز، لتحقيق رؤية الدولة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بشكل مستدام خاصة مع توافر موارده بشكل كبير.
وأضاف الملا – خلال توقيع عقد مشروع توصيل الغاز الطبيعي للمنطقة الصناعية شرق بورسعيد بين الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس وشركة سيناء للغاز المنفذة للمشروع اليوم الثلاثاء – أن مشروع توصيل الغاز الطبيعي للمنطقة الصناعية شرق بورسعيد يكتسب بعدًا قوميًا مهما يحتم ضرورة تضافر الجهود والتنسيق الكامل بين قطاع البترول والهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، لسرعة تنفيذ المشروع وانجازه في وقت قياسي في ظل أهميته في استكمال البنية التحتية للمنطقة الصناعية.
وأشار وزير البترول إلى أنه بموجب العقد سيتم البدء في تنفيذ المشروع من خلال شركة سيناء للغاز التي ستقوم بتنفيذ الشبكات الأرضية الرئيسية للغاز الطبيعي بالمنطقة بإجمالي أطوال 35 كم وأعمال المأخذ من خط شركة (جاسكو) بالشبكة القومية للغاز الطبيعي والخط الرئيسي المغذي لمحطة تخفيض ضغط الغاز المقرر تنفيذها بسعة 80 ألف متر مكعب غاز في الساعة.
من جهته، أكد رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس المهندس يحيى زكى أهمية الاتفاقية واعتبرها خطوة جديدة ناجحة تضاف لمنطقة شرق بورسعيد بشكل خاص وللمنطقة الاقتصادية عامة، مشيرًا إلى أن المنطقة تتعاون مع شركة سيناء للغاز لسرعة الانتهاء من تنفيذ مد وتوصيل شبكات الغاز وملحقاتها بالتزامن مع عمليات تجهيز منطقة شرق بورسعيد بالبنية التحتية والانتهاء من عمليات تحسين التربة وذلك ضمن الخطة الخمسية للمنطقة 2020-2025 والتي ستشهد تنفيذ مشروعات على أرض الواقع.
ونوه بأن شركة المنطقة الاقتصادية للمرافق هي استشاري المشروع والمسؤولة عن استلام الأعمال وصيانتها، وهو ما يعد أمرًا محفزًا للمستثمر ويعطي المستثمر ثقة في جدية المنطقة في دعم الاستثمار وتذليل العقبات التي يمكن أن تواجه المستثمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق