أخبار

إصدار ميداليات تذكارية في العيد «١٠٥٠» لإنشاء القاهرة التاريخية

الجورنال الاقتصادى:

إدراكًا لقيمة مدينة القاهرة التاريخية التي شهدت إنجازات غير مسبوقة في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، ويقينًا بأهمية بناء الوعي الوطني بهذه المدينة الساحرة التي تحكي شوارعها وجدرانها تاريخ شعب مصر وحضاراته العريقة على مر العصور، فقد أعطى الدكتور محمد معيط وزير المالية أولوية لتعظيم دور مصلحة «الخزانة العامة وسك العملة» في إلقاء الضوء على تأسيس القاهرة التاريخية عبر إصدار مجموعة من الميداليات التذكارية بمناسبة مرور ١٠٥٠ عامًا على إنشائها.

قال اللواء حسام خضر، رئيس مصلحة «الخزانة العامة وسك العملة»، إن اختيار منظمة العالم الإسلامى للتربية والعلوم والثقافة «الإيسيسكو» القاهرة عاصمة للثقافة والحضارة الإسلامية لعام ٢٠٢٠، يؤكد مكانة مصر فى قلب العالم الإسلامى؛ باعتبارها ملتقى للثقافات على مر العصور، مشيرًا إلى أن القاهرة التاريخية تمتلك إرثًا ثقافيًا متفردًا، يُجسد فكرًا متجددًا، ويتزامن مع توجه القيادة السياسية الحكيمة التي تقود سفينة الثقافة والوعي في عام ٢٠٢٠.

أضاف أن الدكتور محمد معيط وزير المالية وجَّه بإصدار ميداليات تذكارية لمدينة القاهرة التاريخية، تحمل صور مجموعة من الآثار الإسلامية العتيقة، منها: «الجامع الأزهر، وجامع الأقمر، وقبة الإمام الشافعي، وجامع السلطان حسن، وجامع محمد علي، إضافة إلى السقاء الذى حمل الماء والحياة بين أحيائها وشوارعها».
جاء ذلك فى احتفالية مصلحة «الخزانة العامة وسك العملة» بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار، بإصدار ميداليات تذكارية بمناسبة مرور ١٠٥٠ عامًا على تأسيس القاهرة التاريخية، بحضور الدكتور أسامة طلعت عبد النعيم، رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، ومحمود عبد الباسط مدير الوحدة الآثارية لمشروع القاهرة التاريخية.

قال الدكتور شريف حازم، مستشار وزير المالية، إن مصلحة «الخزانة العامة وسك العملة» تلعب دورًا محوريًا في إصدار العملات التذكارية التي تخلد المناسبات القومية، والمشروعات الكبرى، والشخصيات التاريخية المؤثرة في تاريخ الأمة، والإرث الحضاري، لافتًا إلى أنه تم مؤخرًا إصدار ميداليات تذكارية خاصة بمسار العائلة المقدسة، وأسرة محمد علي، إضافة إلى سك ستة ميداليات للقاهرة التاريخية توثق الإرث الحضاري والمعماري بمناسبة مرور ١٠٥٠ عامًا على تأسيسها وتنصيبها بالعاصمة الثقافية ٢٠٢٠.

أضاف محمد فتحي، مستشار رئيس مصلحة «الخزانة العامة وسك العملة»، أن إصدار العملات التذكارية والميداليات المختلفة والعملات المتداولة له أكبر الأثر في إظهار حضارات الشعوب، مشيرًا إلى أن حضارة مصر العريقة عبر أكثر من ٧ آلاف عام تستحق منا ألا ندخر جهدًا لإظهار هذا الإرث الحضاري للقاهرة التاريخية بأفضل صورة ممكنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق