اتصالات

ACT تنتهي من المرحلة الأولى لجامعات المعرفة الدولية بالعاصمة الإدارية باستثمارات 6 ملايين جنيه

الجورنال الاقتصادى:

في إطار ريادتها في تنفيذ المشروعات التقنية ، أعلنت الحاسبات المتقدمة ACT الشركة الرائدة في مجال الحلول المتكاملة عن انتهائها من المرحلة الأولى لمشروع The Knowledge Hub لصالح شركة السويدي للتعليم بقيمة إجمالية تصل إلى 6 ملايين جنيه.

ويعتبر مشروع The Knowledge Hub هو أول مشروع تعليمي تنفذه اكت بالعاصمة الإدارية الجديدة لصالح جامعات المعرفة الدولية، التابعة لمؤسسة السويدي إديوكيشن للخدمات التعليمية ، حيث نحت شركة اكت في تجهيز البنية التحتية المعتمدة على احدث التقنيات الحديثة من شركة HPE Aruba لاتاحة خدمات مراكز البيانات والاتصال بشبكة الانترنت اللاسلكي وConectivity.

بالاضافة إلى تسهيل التواصل بين الاساتذة والطلاب من ناحية والوصول إلى المواد العلمية والتعليمية عبر شبكات الجامعة من جانب آخر وإتاحة الاتصال والوصول بشبكة الإنترنت داخل جميع القاعات الدراسية من خلال حزمة من الحلول المتكاملة التي تتميز بها اكت والمؤمنة على أعلى مستوى احترافي.

وتم في هذا المشروع توريد نظام متكامل لتأمين وحماية وربط البنية التحتية والشبكات السلكية والاسلكية بأجهزة الطلبة وأعضاء هيئة التدريس بما في ذلك ضمان أفضل أداء وبسرعات فائقة لتوصيل المحتوى العلمي الإلكتروني وإمكانية الوصل السلس من داخل وخارج الحرم الجامعي والفحص الاوتوماتيكي للتأكد من صلاحيات الوصول للمحتوى الرقمي باستخدام أحدث النظم التكنولوجية مع الاخذ في الاعتبار كل وسائل التأمين اللازمة لحماية هذا المحتوى وقنوات الاتصال المفتوحة.

وأكد حازم منسي، الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال بشركة اكت، أن المرحلة الأولى من المشروع استغرق العمل بها ثلاثة اشهر وتم تسليمها وتدريب العاملين بها على استخدام الحلول والتقنيات التي تم تزويد مبنى الجامعة بها والذي يضم كليتين احدهما لدراسة الهندسة والاخرى لدراسة الحاسبات والمعلومات والتي تأتي بالتعاون مع جامعة كوفنتري احدى أبرز الجامعات البريطانية العالمية ، ويتم من خلال هذاالمشروع توريد أنظمة امن المعلومات والحماية وكذلك حلول الداتا سنتر الخاصة بالجامعة بحلول شركة HPE Aruba والذي يشمل Clear Pass ، Air Wave.

وأضاف، أن الجامعة بدأت اعمالها في استقبال الطلبة خلال الموسم الدراسي الحالي بداية من أكتوبر الماضي، ومن المخطط إن يتم الانتهاء في غضون العالمين المقبلين من باقي المباني ليصل إجمالي استيعاب الجامعة لـ50 ألف طالب، حيث تم تجهيز المعامل والفصول الدراسية التي دخلت الخدمة بتقنيات الإنترنت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق