أخبارمصرية

وفد وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية يتجه إلى محافظة الغربية للمتابعة الميدانية لجامعة طنطا والوقوف على الموقف التنفيذي للمشروعات المدرجة بخطة الجامعة لعام 20/2021

الجورنال الاقتصادى:

اتجه اليوم الأربعاء وفد وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية إلى محافظة الغربية وذلك فى إطار المتابعة الميدانية لجامعة طنطا، والوقوف على الموقف التنفيذي للمشروعات المدرجة بخطة الجامعة لعام 20/2021.

وفى هذا الإطار أكدت د. هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية اهتمام الدولة بتحقيق العدالة المكانية بين محافظات الجمهورية، وذلك من خلال توطين أهداف التنمية المستدامة بتنفيذ الأجندة الوطنية “رؤية مصر 2030”.

وأشارت د. هالة السعيد إلى أن العدالة المكانية بين المحافظات تعد من أهم مستهدفات خطط الحكومة المصرية، مشددة على ضرورة مراعاة أبعاد التنمية المستدامة عند وضع الخطط الاستثمارية والاهتمام بالاستثمارات الخاصة بما يخدم المواطن فى المقام الأول.

وخلال الزيارة التقى وفد وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية؛ بالدكتور عماد عتمان، القائم بأعمال رئيس جامعة طنطا؛ وخلال اللقاء تم مناقشة الموقف التنفيذي للمشروعات المدرجة بخطة جامعة طنطا للعام المالي 20/2021، والتعرف على أهم المشكلات التى تواجه الجامعة فى تنفيذ المشروعات، وبحث المقترحات المختلفة لحلها.

كما تم خلال اللقاء الاطلاع على الاحتياجات العاجلة والملحة للجامعة بخطة 20/2021، وكذا احتياجات الجامعة فى الفترات القادمة فيما يتعلق بمقترح خطة الجامعة للعام المالى القادم 2021/2022.

شملت الزيارة كذلك متابعة إنشاء عدد (4) عمارات بالمدینة الجامعیة بمجمع الكلیات بسبرباي بطنطا بتكلفة كلية 322 مليون جنيه، واستكمال تعلیة مبنى مدني وإعدادي لكلیة الھندسة بمجمع الكليات بسبرباى بطنطا بتكلفة 122.5 مليون جنيه.

كما تضمنت زيارة وفد وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية إلى جامعة طنطا متابعة عدد من المشروعات التى من المقرر الانتهاء منها بنهاية العام المالي 20/2021 وهى استكمال مبنى المدرجات بكلیة التربیة بحي ثان طنطا بتكلفة 50 مليون جنيه، وإنشاء مستشفى الجراحات الجدیدة بالمجمع الطبي بطنطا بتكلفة 563 مليون جنيه، ومتابعة إنشاء وتجهيز مستشفى أمراض وجراحة الكلى بذات المجمع بتكلفة 273 مليون جنيه.

ترأس وفد وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية؛ السيد/ بدر عثمان، مدير عام الإدارة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي بقطاع التنمية البشرية والاجتماعية بالوزارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق