صحة ودواء

وزير الصحة والسفير القطري يبحثان توسيع أفق التعاون بين البلدين في القطاع الصحي

الجورنال الاقتصادي-مني حسين

ناقش الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان،و السفير طارق علي الأنصاري سفير دولة قطر بمصر، بحث توسيع أفق التعاون في القطاع الصحي بين البلدين، وذلك بديوان عام الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

أوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الوزير أكد في مستهل الاجتماع أن مصر وقطر تجمعهما علاقات استراتيجية بمختلف المجالات، مشيرًا إلى أن الفترة الأخيرة شهدت الدولتين تنسيقًا كاملاً في محاولة لتخفيف المعاناة على الأشقاء الفسلطينيين إزاء الأحداث الراهنة التي يمرون بها.

وتابع “عبدالغفار” أن الجانبين ناقشا ما تم من جهود خلال الفترة الماضية لتقديم الدعم الطبي للمصابين والمرضى بقطاع غزة، سواء داخل الأراضي الفلسطينية أو داخل، المستشفيات بمصر وقطر، كما بحث الجانبان الاحتياجات اللازمة لاستمرار تقديم الدعم الطبي المتواصل للأشقاء الفلسطينيين.

وأضاف “عبدالغفار” أن الوزير ناقش مع الجانب القطري فرص التعاون في مجال الاستثمار بالقطاع الصحي، حيث أشار الوزير إلى حزمة الحوافز التي تعمل عليها الدولة المصرية لتشجيع الاستثمار في القطاع الصحي.

وكشف “عبدالغفار” أن الجانبين ناقشا فرص إعادة تفعيل الاتفاقيات الصحية بين البلدين، في إطار حرص البلدين على استدامة العلاقات التعاونية في القطاع الصحي بين البلدين والمضي بها قدمًا.

ومن جانبه، أثنى سفير دولة قطر بمصر، على دور مصر تجاه الأحداث الجارية مع الأشقاء الفلسطينيين، مؤكدًا أن بلاده تدرك حجم الدعم المصري المقدم للمصابين والجرحى وكذلك المرضى من الفلسطينيين إزاء الأحداث الراهنة، لافتًا إلى حرص بلاده على تقديم كافة سبل الدعم لمصر والتخفيف عن حجم الضغط الكبير الملقى على عاتقها في هذا الشأن، قائلاً: “إن مصر وقطر يقدمان مثلاً يحتذى به في العمل المشترك خلال هذه الأزمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى