أخبارعالمية

وزيرة التعاون الدولي تبحث مع سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة مجالات التعاون المستقبلية والمساهمات الطبية المقدمة لمصر

الجورنال الاقتصادي:

بحثت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، مع السفير الكوري الجنوبي بالقاهرة، السيد “هونج جين ووك”، مجالات التعاون المستقبلية، والموقف الحالي للمشروعات الجارية بين الجانبين، إضافة إلي المساعدات التي تم الموافقة عليها من الحكومة المصرية في أغسطس الماضى.

وتتضمن المساعدات المقدمة من كوريا الجنوبية لمصر شحنتين طبيتين، الأولى تتكون من 227 أجهزة فحص وكشف لفيروس كورونا المستجد، والثانية تتكون من 223 ألف كمامة طبية KF94 و 149 ألف كمامة بنوعيةKF80 وهي المواصفات التي تم الاتفاق عليها مع وزارة الصحة المصرية ، حيث تم تسليم الشحنة الأولى في 14 أكتوبر 2020.

وسلّطت الدكتورة رانيا المشاط- خلال اللقاء- الضوء على أهمية عام 2020 الذي يصادف الذكرى الخامسة والعشرين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين مصر وكوريا الجنوبية، موجهة الشكر والتقدير للحكومة الكورية لمساعداتها الرسمية المتتالية لمصر منذ تفشي وباء كورونا في دول العالم؛ حيث كانت كوريا الجنوبية من أوائل الدول التي قدمت دعمًا نقديًا لتمويل أنشطة الاستجابة الصحية الطارئة مع تفشي فيروس كورونا المستجد في مايو 2020، كما تم تقديم دعم إضافي في نوفمبر 2020 من خلال المساعدات الإنمائية الرسمية لتوريد أجهزة ومعدات طبية كمنحة من الحكومة الكورية لمستشفى الصالحية الجديدة المركزي بمحافظة الشرقية.

وأشارت “المشاط”، إلي اهتمام مصر بمجالات التعاون مع كوريا الجنوبية خاصة في الإلكترونيات، والمنسوجات، والصناعة، والخدمات، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والإنشاءات والزراعة، وكذلك توسيع نطاق التعاون مع كوريا الجنوبية في مجال الجامعات التكنولوجية لاسيما في ظل الميزة النسبية التي تتميز بها في هذا المجال، واهتمام الحكومة المصرية بها في الوقت الحالي، منوهة إلي مشروع إنشاء الكلية المصرية الكورية التكنولوجية ببني سويف والممول بمنحة قيمتها 5.8 مليون دولار من الوكالة الكورية للتعاون الدولي KOIKA، إضافة إلي توريد 32 عربة قطار كان قد تم الاتفاق عليها للمرحلتين الثالثة والرابعة لمشروع الخط الثالث لمترو الأنفاق بقيمة243 مليون دولار.

من جانبه، قال السيد “هونج جين ووك”، إن هذا التعاون يعكس التزام الحكومة الكورية بالعمل مع الشركاء لمواجهة جائحة كورونا، مشيرًا إلي أن لشركات الكورية مستعدة لتصدير احتياجات مصر من المعدات والمستلزمات الطبية للمساعدة في مكافحة فيروس كورونا المستجد، وكذلك نقل خبراتها من خلال المشاركة فى المشروعات القومية المصرية في قطاع الصحة.

وتبلغ قيمة محفظة التعاون بين جمهورية مصر العربية وكوريا الجنوبية نحو 458 مليون دولار، منها 390 مليون دولار تمويلات، ونحو 68 مليون دولار منحًا لا ترد، في عدة قطاعات، حيث تتضمن تطوير التعليم الجامعي، وتحسين كفاءة براءات الاختراع، وتطوير الخدمات العامة للمواطنين، وتمكين المرأة، وتطوير قطاع النقل، وتطوير النظام الآلي للملكية الفكرية، وتوريد قطارات جديدة لمترو الأنفاق، وتطوير إشارات السكك الحديدية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق