أخبارمصرية

مصر تترأس اجتماع المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب

الجورنال الإقتصادي:

وافق المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب في دورته ال 64، والذي عقد بمقر الجامعة العربية اليوم برئاسة مصر، على أن يعقد اجتماعه القادم في فلسطين، بناءً على طلب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة اللواء جبريل الرجوب.

وأكد الرجوب أن عقد الدورة القادمة للمكتب التنفيذي في فلسطين له أهمية كبيرة، مطالبا بضرورة دعم قطاع الرياضة في فلسطين في ظل ما يتعرض له من انتهاكات وعراقيل إسرائيلية متعمدة.

وكان اللواء الرجوب قد اجتمع مع أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري في القاهرة، وأطلعه على التطور الذي وصلت إليه الحالة الرياضية في فلسطين، مشددا على ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين وتوسيع مداه ليشمل تبادل الوفود الشبابية بين البلدين، وضرورة تقديم التسهيلات للوفود الشبابية الفلسطينية.

وطالب الرجوب بضرورة تنفيذ بنود قرار المكتب التنفيذي المتعلقة بالتطبيع الرياضي والتي تم إقرارها مسبقا والمتمثلة في رفض المشاركة في أي حدث تستضيفه دولة الاحتلال، ورفض استضافة أي حدث تشارك فيه فرق اسرائيلية، إضافة لعدم مواجهة أي لاعب عربي للاعب اسرائيلي، كما وجه التحية لكافة اللاعبين العرب الذين رفضوا مواجهة اللاعبين الاسرائليين.

ودعا الرجوب كافة الدول العربية لزيارة فلسطين واللعب على أرضها، معتبرا أن زيارة المنتخب السعودي إلى فلسطين، كانت تاريخية ولقد أسعدت الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن توافد الأشقاء العرب على فلسطين هو كسر للعزلة التي يحاول البعض فرضها على شعبنا.

وطالب الرجوب، أعضاء المكتب التنفيذي بضرورة مناقشة وإقرار مفاهيم استراتيجية واضحة تفرّق بين التطبيع مع المحتل، وبين دعم صمود الفلسطينيين المرابطين على أرضهم، والذي يتخذون من رؤية أشقائهم في بلادهم دعماً معنوياً كبيراً.

يذكر أن المكتب التنفيذي عقد برئاسة مصر وعضوية كل من فلسطين، والسعودية، وليبيا، والكويت، والاردن، والامارات، والعراق، وتونس، وسلطنة عمان.

“تنفيذي وزراء الشباب والرياضة العرب” يوافق على عقد اجتماعه القادم في فلسطين

وافق المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب في دورته 64، والذي عقد بمقر الجامعة العربية اليوم برئاسة مصر، على أن يعقد اجتماعه القادم في فلسطين، بناءً على طلب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة اللواء جبريل الرجوب.
وأكد الرجوب أن عقد الدورة القادمة للمكتب التنفيذي في فلسطين له أهمية كبيرة، مطالبا بضرورة دعم قطاع الرياضة في فلسطين في ظل ما يتعرض له من انتهاكات وعراقيل إسرائيلية متعمدة.

وكان اللواء الرجوب قد اجتمع مع أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري في القاهرة، وأطلعه على التطور الذي وصلت إليه الحالة الرياضية في فلسطين، مشددا على ضرورة تعزيز التعاون بين البلدين وتوسيع مداه ليشمل تبادل الوفود الشبابية بين البلدين، وضرورة تقديم التسهيلات للوفود الشبابية الفلسطينية.

وطالب الرجوب بضرورة تنفيذ بنود قرار المكتب التنفيذي المتعلقة بالتطبيع الرياضي والتي تم إقرارها مسبقا والمتمثلة في رفض المشاركة في أي حدث تستضيفه دولة الاحتلال، ورفض استضافة أي حدث تشارك فيه فرق اسرائيلية، إضافة لعدم مواجهة أي لاعب عربي للاعب اسرائيلي، كما وجه التحية لكافة اللاعبين العرب الذين رفضوا مواجهة اللاعبين الاسرائليين.

ودعا الرجوب كافة الدول العربية لزيارة فلسطين واللعب على أرضها، معتبرا أن زيارة المنتخب السعودي إلى فلسطين، كانت تاريخية ولقد أسعدت الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن توافد الأشقاء العرب على فلسطين هو كسر للعزلة التي يحاول البعض فرضها على شعبنا.

وطالب الرجوب، أعضاء المكتب التنفيذي بضرورة مناقشة وإقرار مفاهيم استراتيجية واضحة تفرّق بين التطبيع مع المحتل، وبين دعم صمود الفلسطينيين المرابطين على أرضهم، والذي يتخذون من رؤية أشقائهم في بلادهم دعماً معنوياً كبيراً.

يذكر أن المكتب التنفيذي عقد برئاسة مصر وعضوية كل من فلسطين، والسعودية، وليبيا، والكويت، والاردن، والامارات، والعراق، وتونس، وسلطنة عمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق