بورصة

مساهم رئيسي يطالب بعقد عمومية لـ”المجموعة المصرية العقارية”

 

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

اعلنت المجموعة المصرية العقارية، إنها تلقت خطاباً من علي محمود عبد اللطيف المساهم بالشركة بنسبة نحو 30.4 % من أسهم رأس مال الشركة، وأضافت المجموعة في بيان لبورصة مصر اليوم الاثنين، أن المساهم طلب الدعوة لانعقاد اجتماع الجمعية العامة العادية للشركة.

وأوضحت الشركة، أن ذلك إعمالاً لحكم المادة 61 من القانون رقم 159 لسنة 1981 وذلك لنفاذ أعمال قرار مجلس إارة الهيئة العامة للرقابة المالية رقم 53 لسنة 2018 الصادر في 26 أبريل 2018، لأجل التمثيل النسبي لرأس المال في مجلس الإدارة لنسبة لا تقل عن 10 % لشغل مقعداً بمجلس إدارة الشركة.

وأشارت المجموعة، إلى أنها طلب من المساهماستيفاء بعض أركان طلبه إعمالاً لحكم المادة 61 من القانون رقم 159 لسنة 1981 تمهيداً للعرض على مجلس الإدارة للموافقة على دعوة الجمعية العامة العادية المطلوبة.

وحققت الشركة خلال النصف الأول من العام الجاري، صافي ربح بلغ 9.06 مليون جنيه منذ بداية يناير حتى نهاية يونيو الماضي، مقابل 24.63 مليون جنيه أرباح خلال النصف الأول من 2019.

وتراجعت إيرادات الشركة خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري لتسجل 12.45 مليون جنيه بنهاية يونيو، مقابل 69.78 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، وبشأن القوائم المستقلة، تراجعت أرباح الشركة خلال النصف الأول من 2020 لتسجل 9.06 مليون جنيه بنهاية يونيو، مقابل 24.63 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وفى يوليو الماضي، كشفت القوائم المالية المجمعة لشركة المجموعة المصرية العقارية، عن النصف الأول من العام الجاري، تراجع أرباح الشركة بنسبة 63.2 بالمائة، على أساس سنوي.

وأوضحت الشركة انذاك، أنها سجلت صافي ربح بلغ 9.06 مليون جنيه منذ بداية يناير حتى نهاية يونيو الماضي، مقابل 24.63 مليون جنيه أرباح خلال النصف الأول من 2019.

وتراجعت إيرادات الشركة خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري لتسجل 12.45 مليون جنيه بنهاية يونيو، مقابل 69.78 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، وبشأن القوائم المستقلة، تراجعت أرباح الشركة خلال النصف الأول من 2020 لتسجل 9.06 مليون جنيه بنهاية يونيو، مقابل 24.63 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق