اتصالات

مذكرة تفاهم بين «إيتيدا» و«فاليو» لإنشاء مركزين للتطوير فى مصر

الجورنال الاقتصادى:

شهد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا” وشركة فاليو “Valeo” لإنشاء مركزين في مصر لتقديم خدمات التطوير والدعم التقني لعملاء الشركة حول العالم.

جاء ذلك في إطار زيارة الكتور عمرو طلعت لفرنسا على رأس وفد رفيع المستوى لفتح آفاق جديدة للتعاون المشترك بين مصر وفرنسا في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وقع مذكرة التفاهم هالة الجوهري الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، ووائل أبوالمعاطي مدير عام شركة فاليو في مصر؛ بحضور حسام الجمل مساعد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لشبكات وبنية الاتصالات، ومارك فريكو رئيس مجموعة أعمال وأنظمة الراحة والقيادة المساعدة بمجموعة فاليو العالمية، وعدد من قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وقال طلعت في بيان صحفي اليوم الأربعاء إن توقيع مذكرة التفاهم يأتي في إطار حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على تعزيز التعاون مع الشركات العالمية التي لديها خطط لتوسيع نطاق عملها، وضخ استثمارات جديدة في السوق المصرية بما يخدم خطط الوزارة التي تهدف إلى زيادة الصادرات المصرية من منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وإتاحة فرص عمل متميزة للشباب المصري.

كما أنها تأتي تأكيدا على ثقة الشركات العالمية في مناخ الاستثمار في مصر، وتعزز من مكانتها المتميزة كموقع رائد لتقديم خدمات تكنولوجيا المعلومات وخدمات القيمة المضافة العالية.

ومن جانبه؛ أكد ابو المعاطي المدير العام لشركة فاليو مصر ومدير خدمات توصيل البرمجيات في المجموعة، قائلا: لن تقوم فاليو فقط بزيادة قوتها العاملة من المهندسين في مصر، والتي وصلت إلى أكثر من ٢٠٠٠ مهندسا، بل سوف تشهد أيضا توسعا هائلا عن طريق مشاركتها في عمليات مجموعاتها الفرعية الخمس.

واضاف فمن خلال انشاءها لمركز الخدمات المشتركة، ستتمكن فاليو مصر من تطبيق استراتيجية الرقمنة الخاصة بخدمات ما بعد البيع، وستعمل ككيان يدير حركة عمليات الأنظمة المعلوماتية بالمجموعة من خلال المركز الآخر، سوف يرتكز المركزان على أحدث التقنيات بما في ذلك الذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات والبيانات الضخمة والبنية التحتية السحابية.

وصرحت الجوهري بأن توقيع مذكرة التفاهم اليوم هو نتاج مجهود مشترك وشراكة استراتيجية بين الهيئة وشركة “فاليو مصر” ويأتي في إطار توجه الهيئة نحو تعزيز التعاون مع الشركات متعددة الجنسيات وخاصة العاملة في مجال خدمات القيمة المضافة لإنشاء مراكز عالمية للتطوير في مصر، وتوفير فرص عمل للكوادر المصرية في المجالات التكنولوجية الحديثة، ما يعزز من نمو قطاع تكنولوجيا المعلومات المصري وزيادة تنافسيته عالمياً وصادراته كماً وكيفاً.

وتنص مذكرة التفاهم على أن تقوم شركة فاليو بإنشاء مركز للخدمات المشتركة الذكية Smart Shared Service Center، يخدم استراتيجية رقمنة خدمات ما بعد البيع لمجموعة فاليو على مستوى العالم، بما في ذلك عمليات علوم البيانات، وتطوير المحتوى الرقمي ومركز المحتوى التقني.

كما ستقوم الشركة بإنشاء مركز أخر للخدمات المشتركة العالمية لأنظمة المعلومات وتطوير البرمجيات يخدم عمليات نظم المعلومات لمجموعة “فاليو” الفرنسية العالمية المتخصصة في مجال تطوير البرمجيات المدمجة الخاصة بأجزاء السيارات الميكانيكية والإلكترونية في أكثر من 30 دولة، حيث يشمل نطاق عمل المركز عمليات البيانات الضخمة، وأتمتة العمليات،

إلي جانب تطوير وتكامل وحدات تخطيط الموارد المؤسسية، وتطوير تطبيقات منصة جوجل السحابية، وذكاء الأعمال، وخدمات البحث التطوير، وغيرها من خدمات البنية التحتية لنظم المعلومات ذات الصلة.

وتتضمن المذكرة تعزيز التعاون بين الجانبين في بناء قدرات الشباب المصري، وإتاحة التدريب على أحدث مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والالكترونيات وخلق فرص عمل للمتدربين.

الجدير بالذكر أن شركة فاليو مصر تعد أهم مراكز المجموعة لتطوير البرمجيات وأكبر مركز بحث في مصر، وترتكز أعمالها على تصميم وتطوير وصيانة وحدات وبرامج الأنظمة المدمجة في صناعة السيارات؛ فقد طور مهندسو الشركة بمقر القاهرة العديد من البرامج والتقنيات المبتكرة مثل تقنية ركن السيارات الآلي Valeo Park4U وتقنيات شعاع الليزر LED وتقنية الـ Stop-Start.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق