أخبارعربية

لتشجيع الاستثمار في الإمارات.. منتدى “اصنع في الإمارات” 21 و 22 يونيو في أبوظبي

الجورنال الاقتصادي- نجلاء سعد الدين:

تسعى دولة الإمارات العربية المتحدة

لاستقطاب المستثمرين من كل أنحاء العالم، تعرض لهم العديد من فرص الاستثمار للتطوير الصناعي والمزايا والحوافز التي يستفيدون منها.

وتحتضن العاصمة الإماراتية أبوظبي منتدى “اصنع في الإمارات ” تحت شعار ” استثمار .. شراكة .. نمو”،
الذي تنظمه وزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي يومي 21 و22 يونيو الجاري، بمشاركة مجموعة واسعة من كبرى الشركات الصناعية المحلية والعالمية والجهات الحكومية والمؤسسات التمويلية.

يعد المنتدى منصة مهمة لعرض فرص الاستثمار المحلي في القطاع الصناعي إضافة إلى جذب الاستثمارات، وتعزيز وتمكين قطاع الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة بالدولة، بما يدعم جهود تنويع وتطوير الاقتصاد الوطني للإمارات.

ويوفر المنتدى فرصاً للمستثمرين لتطوير صناعاتهم والاستفادة من المزايا والممكنات والبرامج مثل برنامج القيمة الوطنية المضافة.

يشارك بالمنتدى أكثر من 1300 جهة استثمارية ورجال أعمال من دول مختلفة، وخلال جلساته يتحدث أكثر من 20 شخصية من صناع القرار والمدراء للشركات الصناعية الكبرى والجهات الحكومية حول العديد من المواضيع المهمة والرؤىالاستراتيجية
التي تمس شتى جوانب القطاع.

وتقدم الشركات الوطنية الكبرى خلال المنتدى فرصاً للاستثمار بمليارات الدراهم في مجالات مختلفة من أبرزها صناعات الدفاع، والبتروكيماويات، والمعادن، والأجهزة والمعدات الكهربائية، والمطاط والبلاستيك، والأدوية، والمستلزمات الطبية، والأغذية والمشروبات والتكنولوجيا الزراعية وغيرها ..
وسيشهد الحدث توقيع العديد من مذكرات التفاهم والاتفاقيات التجارية وعقد الشراكات الصناعية.

وستقدم الجهات الحكومية المشاركة، حوافز للمستثمرين ، مثل تمويل نسبة كبيرة من النفقات الرأسمالية للمشاريع مع فترات سماح لسداد القروض، وبفوائد أقل من الفائدة المعتمدة في القروض، وغير ذلك من الحلول التمويلية.

ويناقش المنتدى خلال جلساته مواضيع مهمة تشمل فرص الاستثمار في القطاع الصناعي، وتوقعات الطلب على المنتجات والخدمات، واستشراف المصنعين لمستقبل الصناعة.
وسيقام على هامش المنتدى معرضا تشارك به أكثر من 24 شركة رائدة، وذلك وفقا لوكالة أنباء الإمارات(وام).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى