أسواق

لأول مرة في السوق المصرية .. “Evolve” شركة تستثمر في الذهب

نجلاء ذكري – الجورنال الاقتصادى:

تشهد السوق المصرية ولأول مرة اطلاق اول شركة قابضة مهمتها للاستثمار في الذهب والمعادن النفيسة وهي شركة ” Evolve” حيث اعلن الدكتور سامح الترجمان رئيس الشركة بأن الفكرة بدأت منذ نحو ٦ سنوات حيث تم تأسيس ” ايفولف” القابضة تحت قانون ٩٥ للاستثمار في الذهب والمعادن الثمينة كخطوة اولي لطرح ادوات مالية جديدة . مشيرا الي بدء التجارب عام ٢٠١٨ والبداية الحقيقية للنشاط بدأت عام ٢٠١٩.ومهمة الشركة القابضة تأسيس شركات تابعة وصناديق استثمار في مجال الذهب والمعادن الثمينة ويتبع الشركة القابضة اربعة شركات الاولي ” G N T” التي توفر السيولة اللازمة لشراء وبيع غطاء الذهب معترف به عالميا ومسعر بشكل صحيح.

والشركة الثانية في مجال الديجيتال لاتاحة منصة اليكترونية لبيع وشراء الذهب. والشركة الثالثة ” ايفولف لوجستيكس” ومهمتها نقل وتخزين الذهب وفق المعايير العالمية المتعارف عليها لتأمين مثل هذه العمليات مشيرا الي ان مؤسسات عالمية ستتولي الادارة في هذا الخصوص الي جانب ” ايفولف”.
والشركة الرابعة مسئولة عن تقييم الذهب وجاري الانتهاء من تأسيسها وهذه الشركة ستساعد في امكانية الاقتراض بضمان الذهب والمعادن الثمينة.

وبدأ رأسمال ” ايفولف” بنحو ٧٠ مليون جنيه وهناك دورة ثانية لرأس المال ليصل الي ٢٢٠ مليون جنيه فيما يبلغ رؤوس اموال المجموعة ككل ٢٥٠ مليون جنيه.

وأكد الترجمان ان شركة ” ايفولف” تستهدف الشراكة – ليس فقط مع مؤسسات القطاع الخاص – ولكن مع المؤسسات الحكومية والهيئات التي ترتبط بأعمالها مشيرا للتنسيق مع هيئة الرقابة المالية والبنك المركزي ووحدة مكافحة غسل الاموال وغيرها من المؤسسات المرتبطة بعمل ومهام الشركة.

واشار الي التواصل مع ثلاث بنوك وشركتان في مجال سوق رأس المال للتعاون في مجالات عمل الشركة.

من ناحية اخري اعلن سامح الترجمان عن اطلاق اول صندوق استثمار في مجال الذهب حيث تم الانتهاء من مسودة الصندوق والتي سيتم التقدم بها الي هيئة الرقابة المالية عقب عيد الفطر ، مشيرا الي ان رأسمال الصندوق ٥٠٠ مليون جنيه وهناك طموحات لزيادته ليصل حجم الصندوق الي ٢ مليار جنيه.

وأكد الترجمان ان عمل شركة ” ايفولف” بعيد عن سوق التجزئة الا انها ستساعد هذا السوق عبر نشاطها الذي يساعد علي توفير السيولة التي تعد اهم العوامل لنجاح الاسواق.

واشار الترجمان ايضا الي تجربة الهند التي حولت الذهب بالبيوت الهندية الي اداة للتمويل، منوها ان اقتصاد النساء في جانب كبير يتمثل في مقتنيات من المعادن النفيسة يمكن تحويلها الي سيولة تساعد في رواج الاسواق بما توفره الادوات المالية الجديدة من شفافية تقلل المخاطر. واكد ان نشاط الشركة سيبدأ بالذهب ثم يمتد لباقي المعادن النفيسة .

واوضح كريم نصار ان حجم تعامل الذهب العالمي بلغ ١٨٤ مليار دولار يوميا ونصيب الشرق الاوسط ١٢٪؜ توازي ٢٠ مليار دولار تقريبا وان حجم سوق الذهب في مصر يتمثل فيما تدمغه مصلحة الدمغة المصرية المقدر بنحو ١٠٠ طن سنويا مشيرا ان هدف الشركة انشاء ادوات مالية مرتبطة بهذا المعدن الثمين خاصة وان مصر من اكثر الدول المستهلكة للذهب ويصل نصيب الفرد المصري ٣ جرام من هذا المعدن النفيس. وشارك بحضور المؤتمر الصحفي كريم خليفة من ايفولف القابضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى