أسواق

قطاع الاعمال العام : ” نيت” واحدة من علامتين تجاريتين لمنتجات الغزل والنسيج وليست مصنعا ضمن مشروعات تطوير الشركة

الجورنال الاقتصادى:

بالإشارة إلى المنشور المتداول على بعض مواقع التواصل الاجتماعي من معلومات غير صحيحة حول التطوير الجاري بشركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى، أكدت وزارة قطاع الأعمال العام أن تطوير الشركة يأتي في إطار مشروع تطوير ضخم للنهوض بشركات القطن والغزل والنسيج التابعة للوزارة، ومنها شركة غزل المحلة التي يجري بها إقامة 6 مصانع جديدة وإعادة تأهيل مصنعين، لا يوجد من بينها أي مصنع يحمل اسم “غزل نيت”.

وأوضحت الوزارة أن “نيت” هي إحدى علامتين تجاريتين جديدتين “نيت nit ” و”MEHALLA” تم إطلاقهما مؤخرًا ضمن خطة تسويق منتجات شركات الغزل والنسيج، وأن بدء إنتاج المصانع الجديدة والمطورة سيكون خلال العام المقبل 2023 بعد اكتمال الأعمال الإنشائية، وتوريد وتركيب الماكينات الحديثة، وتدريب العمالة على الآلات الجديدة، وليس خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

وأضافت الوزارة أنه بين المصانع الجديدة مصنع “غزل 1” الذي يعد أكبر مصنع غزل في العالم من حيث عدد المرادن تحت سقف واحد (يضم حوالي 185 ألف مردن)، ويقام على مساحة 62.5 ألف متر بشركة غزل المحلة، بطاقة إنتاجية يومية نحو 30 طن غزل رفيع وحوالي 25 طن غزل سميك، فيما تبلغ تكلفة الأعمال الإنشائية للمصنع حوالي 800 مليون جنيه.

تجدر الإشارة إلى أن التكلفة الاستثمارية لمشروع تطوير شركات القطن والغزل والنسيج التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام تتجاوز 23 مليار جنيه، منها نحو 540 مليون يورو للمعدات والآلات الحديثة الجاري توريدها من كبرى الشركات العالمية في أوروبا وآسيا، حيث وصلت أولى شحنات تلك الماكينات في شهر أغسطس 2022 إلى مصنع “غزل 4” بشركة غزل المحلة.

وفي هذا الإطار، تهيب وزارة قطاع الأعمال العام بتحري الدقة والموضوعية فيما يتم نشره حول الوزارة أو شركاتها التابعة، واستيقاء الأخبار من مصادرها الرسمية بالوزارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى