عقارات

“ركاز” تشارك في سيتي سكيب بمشروع “أوبال” بالعاصمة الإدارية بإجمالي استثمارات 400 مليون جنيه

الجورنال الاقتصادى:

تشارك شركة ركاز للتطوير العقاري بمشروع اوبال بمعرض سيتي سكيب المقام في الفترة بين 4 – 7 نوفمبر القادم وتعد هي المشاركة الأولى للشركة بالمعرض باعتباره أحد الأحداث الهامة بالسوق العقاري التي تحقق التواصل المباشر بين الشركة والعملاء، كما أنه يعد فرصة للتعرف على احتياجات العملاء وتفضيلاتهم في المشروعات والاستفادة منها في تطوير مشروعات وخطط الشركة، وتستهدف ركاز للتطوير العقاري تحقيق مبيعات تعاقدية بقيمة 600 مليون جنيه بمشروع “أوبال” بالعاصمة الإدارية الجديدة، حققت منها نحو 40 % من إجمالي وحدات المشروع.

وتوقع المهندس تامر بكير الرئيس التنفيذي لشركة ركاز للتطوير العقاري أن يشهد معرض سيتي سكيب مصر هذا العام نشاطا كبيرا وإقبالا من العملاء للاختيار من حزمة متنوعة من المشروعات المتواجدة في مكان واحد وأكد أن السوق العقارية بدأت تشهد تحسنا ملحوظا ويزداد تدريجيا منذ يونيو الماضي، حيث بدأ العملاء في تنفيذ الطلب المؤجل منذ بدء أزمة كورونا في مصر خلال شهر مارس الماضي.

وأضاف بكير، إن المشروع أوبال على مساحة 4 آلاف م بمنطقة mu23 بالعاصمة الإدارية الجديدة، بإجمالي مبيعات تبلغ 600 مليون جنيه، وتبلغ المساحة البنائية 20 ألف م، ويضم 220 وحدة بمساحات متنوعة بارتفاع 10 أدوار، تتنوع بين تجاري وإداري وطبي، ومنطقة خدمات على أعلى مستوى.

وأضاف أنه تم الاتفاق مع إحدى الشركات لتتولى إدارة تأجير المشروع، ومن المخطط مع قرب انتهاء تنفيذ المشروع التعاقد مع شركة إدارة منشآت لإدارة المشروع ، موضحا أن الشركة لديها خطة تأجير جزء من المشروع للحفاظ على جودة الخدمات المقدمة وبيع جزء آخر.

وأوضح أن الشركة بدأت في تنفيذ أعمال الانشاءات الخاصة بالمشروع، ومن المخطط تشغيل المشروع خلال النصف الثاني من 2022 ، موضحا أنه من المخطط ضخ استثمارات بقيمة 200 مليون جنيه بالمشروع خلال 2021، كما تم سداد حوالي 50 % من قيمة الأرض وفقا للجدول الزمني المتفق عليه مع شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية.

وأشار إلى أن الشركة تقدم فترات سداد تصل إلى 10 سنوات تم الوصول إليها بناء على دراسات جدوى قوية تحقق التوازن في وجود تدفقات نقدية للشركة مع ضمان عدم وجود أي فجوة تمويلية للمشروع,وهذا بالإضافة إلى تخفيضات في الأسعار قد تصل إلى 20% من إجمالي قيمة الوحدة, والشركة لديها كوادر بشرية بخبرات تصل إلى أكثر من 19 عام في إدارة وتنفيذ المشروعات العقارية.

وقال إن المشروع قد تم تصميمه وفقا لمعاييرعالمية تمهيداً للحصول عى شهادة الLEED، وهي شهادة عالمية مقدمة من المجلس الأعلى للعمارة الخضراء في الولايات المتحدة الأمريكية، ويتم منحها للمباني الصديقة للبيئة والموفرة للطاقة والتي تعتمد على التشغيل الذكي منخفض التكلفة، لافتاً إلى أن هناك مشروعات محدودة حاصلة على تلك الشهادة بالسوق العقارية المحلية.

ولفت إلى أن الحصول على هذه الشهادة يجعل المشروع جاذباً للشركات العالمية المتواجدة بالسوق المحلية لاستئجار مساحات في المشروع نظرا لأهمية التواجد في مبنى صديق للبيئة ووجود ووعي بأهمية هذا النوع من المشروعات ودوره في توفير الطاقة.

الجدير بالذكر أن شركة ركاز للتطوير العقاري تم إطلاقها في السوق المصري في عام 2016 والهدف هو تأسيس مشروعات عقارية مستدامة تتمتع بالجودة العالية ومباني عصرية ومبتكرة صديقة للبيئة وتقديم افضل خدمة للعملاء كما تعمل الشركة علي تقديم افضل التصميمات الهندسية المتميزة الذي يعكس خبرة الشركة في التصميمات الهندسية والذي يرجع إلى أكثر من 19 عام في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق