عقارات

رغم الأمطار .. الآن هشام طلعت مصطفى يفتتح مكتب الشهر العقارى بالرحاب

نجلاء ذكري – الجورنال الاقتصادى:

علي الرغم من الأمطار الغزيرة التي طالت مناطق متفرقة من القاهرة من بينها مدينة الرحاب الا انه لم يمنع الاحتفال بافتتاح مكتب نموذجي للشهر العقاري بالمدينة والذي افتتحه صباح اليوم هشام طلعت مصطفى المطور العقارى ورئيس اكبر شركة للتطوير العقارى في مصر بحضور المستشار أشرف محمد رزق، مساعد وزير العدل للشهر العقاري والتوثيق، نيابة عن وزير العدل المستشار  محمد حسام عبد الرحيم.

ويقع مقر مكتب الشهر العقاري بجوار بوابة نادي الرحاب رقم ه، ويأتي افتتاح مكتب الشهر العقاري في إطار سعي وزارة العدل إلى توفير خدمات الشهر والتوثيق المميكنة للسكان بأقصى سرعة وبأقل جهد عن طريق ميكنة كافة الإجراءات.

ويضم المكتب ١٠ منافذ وشاشة كبيرة لعرض رقم العميل ونوع الخدمة والشباك الذي يتوجب التوجه اليه الي جانب ٤٥ مقعد انتظار ومكتبين مزودين بوحدات وشاشات كمبيوتر لخدمة العملاء وماكينات مياه مجانية.

وقال هشام طلعت مصطفى، الرئيس التنفيذي لمجموعة طلعت مصطفى القابضة، إن أهم ركيزتين في عمليات التطوير التي تقوم بها المجموعة لتقديم خدمة مميزة لعملائها، هما توفير الوقت والجهد على العملاء في الحصول على الخدمات الحكومية، كما هو الحال في الشهر العقاري والسجل المدني وغيرها من الخدمات التي يحتاج إليها السكان بصفة دائمة.

واضاف هشام طلعت مصطفى إن المجموعة تحرص على توفير كل سبل الراحة لعملائها عن طريق تقديم خدمة حكومية مميزة ومريحة داخل المدن التابعة للمجموعة.

وجاء افتتاح مكتب الشهر العقاري بمدينة الرحاب، في إطار الخطة الجاري تنفيذها لتوفير كافة الخدمات لسكان الرحاب.

وعلى هامش الافتتاح صرح هشام طلعت مصطفى، ان وزارة العدل تقوم بواجبها على الوجه الأمثل، وأن مكتب الشهر العقاري بمدينة الرحاب يضاهي مكاتب التوثيق بالخارج، ويقدم خدماته للمواطنين في سرعة ويسر وعلى أعلى مستوى.

وعن أهمية وجود مكتب للشهر العقاري في مدينة الرحاب قال أنه يجب على المدن المتكاملة أن يكون لديها كل نواحي الخدمات من نوادي ومدارس ومستشفيات وتحرص على تحسين تقديم الخدمات بشكل مميز يتيح للمواطن حياة كريمة وهذا ما تسعى له المجموعة.

وحول أوضاع السوق العقاري توقع هشام طلعت مصطفى، الرئيس التنفيذي لمجموعة طلعت مصطفى القابضة، أن تشهد السوق العقارية تحسنا خلال العام المقبل 2020، بفضل المبادرة التي أعلنتها الحكومة بالتعاون مع البنك المركزي، لدعم القطاع العقاري، والبالغ قيمتها 50 مليار جينه.

وأوضح طلعت، أن المبادرة تصب في صالح مشتري الوحدات العقارية، وليس في صالح المطورين.

وأضاف الرئيس التنفيذي لأكبر شركة عقارية بالبورصة المصرية: “المبادرة سوف تساعد على تنشيط السوق، وسوف يتحسن وضع السوق العقاري في 2020، مقارنة بالعام الحالي 2019، سواء من جهة الأسكان المتوسط أو فوق المتوسط”.

وأعلن البنك المركزي عن مبادرة التمويل العقاري بقيمة 50 مليار جنيه توجه المتوسطي الدخل بفائدة 10% متناقصة، بحيث لا تزيد مساحة الوحدة السكنية عن 150 مترا والقيمة عن 2.25 مليون جنيه.

وعن رأيه في نظام تخصيص الأراضي، قال هشام طلعت مصطفى، إن النظامين جيدين سواء المشاركة مع الدولة أو نظام التخصيص المباشر.

وأضاف هشام طلعت مصطفى أنه “يجب على المدن المتكاملة أن تتيح جميع الخدمات للسكان، من نوادي ومدارس ومستشفيات، وتحرص على تحسين تقديم الخدمات بشكل مميز يتيح للمواطن حياة كريمة، وهذا ما تسعى له مجموعة طلعت مصطفى ، حيث تعمفحاليا على إتاحة تطبيقات المدن الذكية، بتقديم خدمات متعددة في الأمن والتطبيقات الذكية بأشكال متعددة كإدارة المدينة ككل وصول الخدمات للمواطن وحل مشاكله”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق