اتصالات

دراسة لـ “هواوى” تكشف التأثير القوى لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى تعزيز التنمية المستدامة


أصدرت شركة هواوى الرائدة عالمياً لحلول الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات دراسة بحثية بعنوان التنمية الحيوية والصحية لصناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التى تحتاج الدعم والتوجيه من قبل الحكومات، وذلك أثناء فعاليات النسخة السنوية الثانية من يوم الإبداع لشمال إفريقيا فى مصر تحت شعار الابتكار من أجل التحول الرقمى بشمال إفريقيابرعاية وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري.

وعرضت الدراسة 4 مراحل استراتيجية هى البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات أساس بناء مجتمع حديث ومتطور، وتأثير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على التنمية الاقتصادية الوطنية،

وكذلك تأثير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على صحة النمط المجتمعى والشؤون العامة، وأخيرا تخلق الحكومة بيئة مناسبة ومشجعه للاستثمار فى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والابتكار والتنافس.

واستعرضت الدراسة كيفية استخدام القدرات الهائلة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى تحقيق التنمية المستدامة للمجتمع البشري. وبشكل أكثر تحديدًا، تُظهر الدراسة القدرة على العمل كمساعد أو مُحفز للتنمية الاقتصادية والاجتماعية لكل من البلد والمجتمع، مما يثير اهتمام الحكومات فى جميع أنحاء العالم.

كما أظهرت الدراسة أيضا تأثير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على النمو الاقتصادى الوطني، حيث انها تدعم أيضا تنمية صحة النمط المجتمعى والشؤون العامة. ويساهم هذا التأثير فى توفير التعليم والتواصل الثقافي، وتقليص معدل البطالة، وضمان السلامة والأمن الشخصى والعام، وتحسين كفاءة الحكومة والشفافية، وما إلى ذلك.

وتضمنت الدراسة بعض الاقتراحات التى تنص على اهمية إدراك الحكومة الدور الهام لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات على كميات أساسية للمجتمع الحديث، وأن تدرك أن تنمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يمكن أن تجلب قيمة اقتصادية ومجتمعية للتنمية فى البلاد. كما تنص الدراسة ايضا على اهمية دور الحكومات من خلال المساهمه بنشاط فى نظام بيئى صحى لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات من خلال تهيئة بيئة مناسبة مع سياسة وتنظيم ملائمين ،وذلك من خلال ثلاثة جوانب رئيسية: الاستثمار والابتكار والمنافسة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق