استثمار

خلال المنتدى الاقتصادي الثاني المصري الإيطالي..وزير قطاع الأعمال العام: اكتمال خدمات أولى جسور التجارة الخارجية في منتصف 2020 ويستهدف دول شرق أفريقيا

الجورنال الاقتصادى:

أكد السيد/ هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام على اكتمال خدمات أولى جسور التجارة الخارجية التي تستهدف الوزارة تدشينها لتعزيز التجارة الخارجية بين مصر والعديد من الدول حول العالم، وذلك في منتصف عام 2020 بين العين السخنة ومومباسا في كينيا.

وأوضح السيد الوزير أن الجسر الأول من السخنة إلى مومباسا يستهدف دول شرق أفريقيا على أن يتم لاحقا إطلاق جسور تجارية إلى شمال وغرب إفريقيا وكذلك إلى أوروبا، حيث تسعى الوزارة من خلال شركاتها التابعة لتوفير خدمات النقل واللوجستيات لتشجيع الشركات المتوسطة والصغيرة إلى جانب كبرى الشركات على تصدير منتجاتها لأكبر عدد من الدول.

جاء ذلك خلال كلمته في افتتاح المنتدى الاقتصادي الثاني المصري الإيطالي تحت عنوان “الاستثمار في التجارة”، والذي يقام تحت رعاية السيد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وتنظمه وزارة التموين والتجارة الداخلية والكونفيدرالية الإيطالية للتنمية الاقتصادية بالتعاون مع الاتحاد العام للغرف التجارية، بحضور الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، والمهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة وعدد من السادة أعضاء مجلس النواب، ومن الجانب الإيطالي السيد/ جيامباولو كانتيني السفير الإيطالي بالقاهرة، والسيدة/ انتونيلا سكراميلا وزيرة الحكومة للشركات المحلية ، وعدد من رؤساء كبرى الشركات الإيطالية.

وأضاف أن المبادرة التي اطلقتها الوزارة لدعم وتشجيع التجارة البينية بين مصر وشرق إفريقيا من خلال الشركة القابضة للنقل البحري والبري التابعة لها قد انطلقت أولى رحلاتها البحرية في أكتوبر 2019, ومن المقرر أن تستكمل باقي خدمات الجسر من النقل البري للبضائع والتجميع والتخليص الجمركي وإدارة المخازن والمراكز اللوجستية والتأمين في منتصف عام 2020,
بالإضافة إلى تأسيس شركة للوساطة والتسويق للمنتجات المصرية بالتعاون مع بنوك حكومية وأغلبية من القطاع الخاص.

كما أكد السيد الوزير على اهتمام الحكومة بزيادة التجارة الخارجية مع إيطاليا الشريك التجاري الهام في أوروبا، حيث أبدى استعداده للتفاوض مع الجانب الإيطالي فيما يخص النقل البحري للبضائع لإحياء الخط الملاحي بين مصر وإيطاليا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق