بورصة

خسائر “مصر للألومنيوم” تتخطى رأس المال بسبب انهيار اسعار الألمونيوم

 

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

كشف محمد السعداوي رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات المعدنية، إن شركة مصر للألومنيوم بنجع حمادي، سجلت خلال العام المالي الماضي صافي خسائر قدرها 1.7 مليار جنيه، أي ما يزيد على رأس المال المدفوع، مقارنة بأرباح قدرها 571 مليون جنيه عن العام المالي السابق له 2018 -2019.

وأضاف محمد السعداوي، في بيان لوزارة قطاع الأعمال العام، اليوم الأربعاء، أن الشركة حققت مجمل خسائر قدرها 2.1 مليار جنيه من النشاط الجاري خلال العام المالي الماضي 2019-2020، مشيراً إلى أن رأسمال الشركة يبلغ 1.6 مليار جنيه.

وأوضح أن أسباب الخسائر ترجع إلى انهيار أسعار معدن الألومنيوم في أسواق وبورصات المعادن العالمية، ما أدى إلى نقص إيرادات الشركة بمبلغ 2.4 مليار جنيه عن العام المالي السابق، بالإضافة إلى آثار جائحة كورونا في الأسواق العالمية.

كما ذكر أن أسباب تحقيق الخسائر تضمنت أيضاً ارتفاع تكلفة الإنتاج بشركة مصر للألومنيوم نتيجة ارتفاع سعر توريد الطاقة الكهربائية مقارنة بمثيلاتها في المصاهر العالمية، ما زاد التكلفة بمقدار 338 مليون جنيه عن العام المالي السابق.

وأشار إلى أنه تم صرف 21 شهراً للعاملين بقيمة 126.1 مليون جنيه تحملتها شركة مصر للألومنيوم كاملة (12 شهراً دعم تطوير مؤقت بقيمة 69.1 مليون جنيه + 9 أشهر حوافز جهود بقيمة 57.1 مليون جنيه)، وذلك بخلاف مرتبات العاملين.

ونوه بأنه على الرغم من صرف تلك المكافآت فإن العاملين قاموا باعتصام داخل الشركة وأوقفوا الإنتاج، وفي حال استمرار توقف خطوط الإنتاج فإن ذلك سيؤدي إلى استمرار الخسائر وعدم قدرة الشركة على صرف أي منح أو مكافآت للعاملين، وقد يصل الأمر في النهاية إلى عدم قدرة الشركة على توفير المرتبات الشهرية وكذلك الوفاء بالتزاماتها.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق