بورصة

خبراء : توقعات بمعاودة الارتفاع لمؤشرات البورصة الأسبوع الجاري إلى10500 نقطة

 

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

قال ريمون نبيل عضو الجمعية المصرية للمحلليين الفنيين إن السوق تأثر بالأحداث الأخيره حول فشل مفاوضات سد النهضه والتعنت من الجانب الأثيوبى فى المفاوضات وايضا انسحاب الأجانب والإتجاه البيعى مؤخرا تخوفا من تلك الأحداث رغم استقرار الأقتصاد المصري بشكل عام خلال الفتره الأخيره ادى الى استمرار القوه البيعيه حتى الان .

وأضاف إنه استكمال لمسلسل الهبوط للمؤشر الرئيسي منذ الاسبوع الأخير من مارس وبداية شهر ابريل الجارى  الذى يعد اطول فترة هبوط متواصله منذ الربع الأول من 2020 حيث  فقد المؤشر الرئيسى  رونقه وهبط بأجمالى خساره 650 نقطه تقريبا خلال أسبوعين تداول  بمعدل يقترب من 5% من قيمة المؤشر .

وبنظره  فنيه على اهم نقاط الدعم والمقاومه أشار إلى ان المؤشر الرئيسى  لديه  مستوى دعم فرعى عند ١٠٢٢٠ نقطه و  دعم رئيسي عند10100 نقطه بعد ان كسر القاع الاخير المحقق فى مارس  2021 عند 10316 نقطه وان كان ذلك الكسر حتى الان غير مؤكد لضعف احجام التداول ولكن الأستمرار اسفل ذلك المستوى  قد يزيد من الضغوط البيعيه للمؤشر ليستهدف مستوى 10000 نقطه ثم 9800 نقطه .

ورأى ان  الحفاظ على ذلك المستوى او منطقة الدعم الهامه قد يزيد من احتمالات الصعود مره اخرى  للمؤشر خلال ابريل واول مايو  ليختبر مستوى 10850 نقطه مره اخرى مع وضع مستوى 10700 مستوى مقاومه فرعى

وأشار إلى ان المؤشر السبعينى  ينصب تركيزه على مستوى  الدعم الأول عند 1800 /1770 نقطه والذى يعد حفاظ على الأرباح للمضارب حيث الأغلاق اسفله يزيد من الضغط البيعى مره اخرى وان كان ذلك مستبعد على الأقل خلال النصف الأول من شهر رمضان الكريم   وليظل مستوى المقاومه الفرعى الأول  مستوى 1905 نقطه خلال ابريل

وتوقع ان يدخل المؤشر فى حركه عرضيه أعلى مستوى الدعم الرئيسي له الان عند 1770 نقطه واسفل المقاومه ا المستوى عند 2050 نقطه

ونصح بعدم الوقوع فى الاخطاء الأستثماريه المتكرره وهى الافراط فى الهامش فى اسهم الافراد والمضاربات التى تتداول بالقرب من اعلى مستويات سعريه لها اخر 5 سنوات وتبديل المراكز بالأسهم التى تمر بمرحله تكوين قاع على المدى المتوسط وايضا استغلال الأرتفاعات فى جنى الارباح بشكل جزئى ومعاودة أستغلال التصحيح فى اعاده تكوين المراكز الاستثماريه على الحاله الفنيه لكل سهم .

وقال محمد عبد الهادى مدير شركة وثيقة لتداول الأوراق المالية أن تراجع المؤشر الرئيسي ايجي اكس 30 ( ٢.٤٧٪ ) وخسر راس المال السوقي  ١٠.٢ مليار جنيه وسجل ٦٤٢.٤ مليار جنيه وسط حاله من عدم اليقين وترقب المشتري مع سيطره البائع علي عمليات التداول خلال تعاملات الأسبوع الماضي مع ضعف التعاملات وترقب الأوضاع الجيوسياسيه الحاليه التي كانت ضمن اسباب انخفاض المؤشر

ورأى أن من ضمن اسباب ( سيطره البائع الأجنبي علي تعاملات السوق وجني الأرباح وانتهاز فرصه انخفاض الاسهم التي صعدت بسبب المضاربات الكبيره علي الاسهم ) .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق