أسواق

جمعية رجال الأعمال المصريين  توقع مذكرة تفاهم مع أكسفورد للاعمال 

 الجورنال الاقتصادى – يوسف محمد :

كشف تقرير جديد بعنوان “مصر 2020” صادر من مجموعة أكسفورد للأعمال، الشركة العالمية لتقديم الاستشارات والأبحاث، عن جهود مصر للاستفادة من قطاعات الاقتصاد ذات إمكانيات النمو المرتفعة، بعد الانتهاء من برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي دعمه صندوق النقد الدولي.

ويدرس تقرير “مصر 2020” الدور الرئيسي الذي تلعبه التدفقات العالية في تشكيل المستقبل، بجانب النمو في القطاعات غير النفطية وخلق فرص عمل في الصناعات والخدمات المختلفة، ويدرس التقرير كذلك تفاصيل الخطوات التي تجرى من أجل الارتقاء ببيئة الأعمال والاستثمارات في مصر، في رهان لخفض البيروقراطية والتعامل مع أوجه القصور.

ومع حرص مصر على تشجيع أنشطة ريادة الأعمال، يوثق تقرير مجموعة أكسفورد للأعمال المبادرات التي يتم تطبيقها لدعم الأعمال الصغيرة والمتوسطة، خاصة الشركات الناشئة. وسيجد المشتركون كذلك تغطية حول أخر المجهودات التي تقوم بها مصر من أجل أن يكون النمو الجديد أكثر شمولاَ.

ومن أجل تقرير المجموعة القادم، وقعت جمعية رجال الأعمال المصريين مذكرة تفاهم مع مجموعة أكسفورد للأعمال، وطبقاً للاتفاقية تقوم جمعية رجال الأعمال المصريين بتوفير المزيد من الموارد لمجموعة أكسفورد للأعمال لإجراء البحوث اللازمة لتقرير مصر 2020 وللمحتوى الأخر الذي تقدمه المجموعة عبر العديد من الوسائط والمنصات.

وقال محمد يوسف، الرئيس التنفيذي لجمعية رجال الأعمال المصريين، أن الإصلاحات بعيدة المدى ومؤشرات تحسن الاقتصاد الكلي مهدا الطريق للقطاع الخاص لكي يلعب دوراً أكبر في دفع عجلة التنمية والنمو في مصر.

وأضاف يوسف : “يريد قادة الأعمال أن يشعروا بالثقة وأن قراراتهم اتخذت بناء على أسس راسخة ومعرفة كاملة بمختلف الفرص والتحديات التي تقدمها البيئة الاقتصادية، إن مجموعة أكسفورد للأعمال معروفة بأنها إحدى المؤسسات الرائدة في السوق عندما يتعلق الأمر بتقديم معلومات دقيقة يعتمد عليها في الاقتصادات الناشئة، ونحن سعداء للشراكة مع المجموعة مرة أخرى وسعداء كذلك للإسهام في جمع وتحليل المعلومات المتعلقة بالاقتصاد المصري.”

وأكدت دانا كارمن أجاربيكين، الرئيس التنفيذي لمجموعة أكسفورد للأعمال في مصر أنه كانت هناك أوقات مهمة في التنمية الاقتصادية في مصر.

وقالت أجاربيكين : “وضعت برامج الإصلاحات الطموحة الأسس لموجة جديدة من الاستثمارات في وقت تبحث فيه مصر عن زيادة الاستثمارات في القطاعات الأقل نموا في الاقتصاد، وتدعم جمعية رجال الأعمال المصريين القطاع الخاص في مصر منذ فترة طويلة، حيث تعمل الجمعية على زيادة  إسهاماتها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر. وأشعر بالحماس لأننا سنستفيد من المعرفة المحلية والخبرات لدى أعضاء الجمعية في بحثنا.”

ويحتوي تقرير “مصر 2020” على أهم نتائج الأبحاث التي أجريت على أرض الواقع لأكثر من 12 شهراً من قبل فريق من المحللين من مجموعة أكسفورد للأعمال، ويعتبر التقرير دليلاً شديد الأهمية للعديد من جوانب الدولة المصرية بما في ذلك الاقتصاد الكلي والبنية التحتية والأعمال البنكية والنمو والتطورات في العديد من القطاعات الأخرى.

ويتضمن تقرير مجموعة أكسفورد للأعمال إسهامات من العديد من الشخصيات الهامة في القطاع العام والخاص في مصر، ويجرى التقرير بالتعاون مع الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة وجمعية رجال الأعمال المصريين، وسيصبح التقرير متوافراً في نسخ مطبوعة وعبر شبكة الانترنت كذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق