استثمار

“تاج مصر” تطلق “Ezdan” و ” DE JOYA1″ بالعاصمة الإدارية باستثمارات ٣ مليار جنيه

الجورنال الاقتصادى:

أطلقت شركة”تاج مصر” كمبوند ” DE JOYA1″ بالـ R8 بالعاصمة الإدارية على مساحة ٢٣ فدان، باستثمارات تقدر بنحو ٢ مليار جنيه.

قال مصطفى خليل، رئيس مجلس إدارة شركة تاج مصر، إن DE” JOYA1″ عبارة عن كمبوند سكني متكامل الخدمات تم تصميمه وفق أعلى المواصفات الفنية التي تتناسب مع احتياجات العميل وتوفر الراحة والرفاهية، حيث تصل نسبة المباني السكنية في الموقع إلى 19 % مع تخصيص باقي المساحة للخدمات الترفيهية والمساحات الخضراء.

مشيرا إلى أنه تم توفير الطاقة الشمسية كمصدر نظيف وصديق للبيئة للطاقة في الكمبوند.

المشروع يضم ٣٢ عمارة سكنية، ومول تجاري على مساحة ١٥.٠٠٠ متر، ومن المقرر الانتهاء من أعمال الإنشاءات في المشروع بعد ٣ سنوات.

أضاف أن كمبوند “DE JOYA1” يطل مباشرة على الحي الدبلوماسي، كما يطل على الممشى السياحي وثلاث شوارع رئيسية.

ويضم المشروع نوادي رياضية مجهزة بأحدث الأجهزة العصرية، ومنطقة تجارية، ومنطقة ترفيهية مخصصة لألعاب الأطفال تتمتع بأعلى درجات الأمان.

ألمح مصطفى إلى أن DE JOYA1 يعد أول كمبوند في العاصمة الإدارية يضم حوض سمك ضخم “أكواريوم” بطول الأسوار يضفي مظهرا خلابا على الكمبوند، هذا كما راعت التصميمات الخاصة بالمشروع أن تتوفر حديقة خاصة لكل وحدة سكنية (جرين تراس) لدعم المسطحات الخضراء، مؤكدا أن التصميم راعى الاستغلال الأمثل للأسطح في كل العمارات (رووف جاردن) حيث تضم حدائق وأماكن ترفيهية.

مضيفا أن الكمبوند راعى الجانب الرياضي بتوفير تراك للجري علاوة على الصالات الرياضية المتخصصة.

كما تتوفر خدمات أمن وحراسة ونظام كامل لكاميرات المراقبة في جميع ارجاء الكمبوند لأمان جميع الوحدات.
وأكد مصطفى خليل أن الشركة تدرس السوق المصري بعناية وتقدم مزايا سعرية تنافسية وأنظمة سداد مرنة تناسب إمكانات العملاء.

أضاف رئيس مجلس إدارة تاج مصر أن الشركة تعتزم طرح مشروع ” Ezdan” وهو عبارة عن مول تجاري أرضي و٥ أدوار بمنطقة الداون تاون بالعاصمة الإدارية الجديدة على مساحة ٦.٥٠٠ متر، وباستثمارات تقدر بنحو مليار جنيه.

أشار إلى أن ” Ezdan” مول يضم ٢٠٠ وحدة ومن المقرر بدء الإنشاءات في ٢٠٢١.

أكد خليل أن الشركة تعتمد على تصميمات عصرية وذكية في كل مشروعاتها وتتعاون مع مكتب الدكتور مدحت درة للاستشارات الهندسية.

قال مصطفى خليل أن الشركة لها سابقة أعمال تمتد لأكثر من ٢٠ عاما داخل وخارج مصر من خلال مجموعة تضم شركات متخصصة في قطاع المقاولات والإنشاءات والسياحة والاستثمار.

وأكد أنه رغم تأثر مختلف القطاعات الاقتصادية بجائحة كورونا إلا أن القطاع العقاري أثبت أنه سيظل الوعاء الآمن للاستثمار رغم الأزمات، فمع تضرر الاقتصاد العالمي جراء الأزمة فضل العملاء الادخار والاستثمار في العقار معولين على أن سعر العقار قد يثبت لفترة بسيطة لكنه لا يهبط بل يعاود الارتفاع سريعا.
لفت خليل إلى دور الدولة في دعم المستثمرين وتقديم التسهيلات اللازمة لدفع عجلة النمو علاوة على ما يتم تنفيذه من مشروعات قومية في السنوات الأخيرة خاصة في البناء والتعمير، مؤكدا أن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة والجلالة ومدينة العلمين الجديدة ومدن الجيل الرابع من شأنها بناء دولة حديثة تنافس الدول الكبرى وتجذب المستثمرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق