بورصة

“بنك البركة مصر” يقرر زيادة رأس المال إلى 5.08 مليار جنيه عبر أسهم مجانية

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

قرر مجلس إدارة بنك البركة مصر زيادة رأس المال المصدر والمدفوع من 2.96 مليار جنيه المجنّب، تحت حساب زيادة رأس المال بأسهم مجانية من أرباح 2019 و2020 والجاري إجراءات اعتمادها إلى 5.08 مليار جنيه.

وأوضحت الشركة في بيان لبورصة مصر، اليوم، أن المجلس وافق على زيادة رأس المال بنحو 2.12 مليار جنيه، موزعة على 302.9 مليون سهم، بقيمة اسمية 7 جنيهات للسهم الواحد.

ولفت البنك إلى أن الزيادة توزع كأسهم مجانية في ضوء دراسة جدوى أسباب ومبررات مقترح زيادة رأسمال البنك المرخص به، وكذا المصدر والمدفوع المعروضة على مجلس الإدارة.

وحسب البيان، يقترح زيادة بقيمة 742.29 مليون جنيه بعدد 106.4 مليون سهم بواقع 0.25 سهم مجاني لكل سهم قائم (متضمن المجنب تحت حساب زيادة رأس المال بأسهم مجانية من أرباح 2019 و2020 والجاري إجراءات اعتمادها).

وأشار إلى أن الزيادة تمول عن طريق توزيع حصة المساهمين في الأرباح القابلة للتوزيع البالغ 1.13 مليار جنيه الظاهرة في حساب التوزيع المقترح عن الفترة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2021.

وحسب البيان، وافق على زيادة بقيمة 1.38 مليار جنيه بعدد 196.9 مليون سهم بواقع 0.46 سهم مجاني لكل سهم قائم على أن تمول الزيادة عن طريق استخدام أرصدة الاحتياطيات القانوني والعام قبل التدعيم من أرباح 2020 طبقاً لموافقة البنك المركزي.

كما قرر المجلس اعتماد تقرير الإفصاح وفقاً للمادة 48 من قواعد القيد والشطب للسير في إجراءات دعوة الجمعية العامة العادية وغير العادية للمساهمين بغرض زيادة رأس المال المرخص به من 2 مليار جنيه إلى 10 مليارات جنيه، وكذا زيادة رأسمال البنك المصدر من 2.96 مليار جنيه إلى 5.08 مليار جنيه بتوزيع أسهم مجانية.

وسجل البنك صافي ربح بلغ 1.12 مليار جنيه خلال الفترة من يناير حتى نهاية ديسمبر الماضي، مقابل 1.56 مليار جنيه أرباحاً خلال نفس الفترة من العام الماضي، مع الأخذ في الاعتبار حقوق الأقلية.

وارتفع صافي دخل البنك من العائد خلال العام الماضي إلى 2.76 مليار جنيه بنهاية ديسمبر، مقابل 2.46 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وعلى صعيد القوائم غير المستقلة، تراجع صافي ربح البنك خلال الفترة من يناير حتى نهاية ديسمبر 2021 إلى 1.13 مليار جنيه، مقابل 1.24 مليار جنيه خلال نفس الفترة من 2020

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى