بنوك وتأمين

بنك الإستثمار الاوربى يعقد مؤتمر الجوار الـ 19 ببيروت 30 سبتمبر

35 مليار يورو تمويل من البنك لدول منطقة الجوار الاوربى

نجلاء ذكرى ـ الجورنال الاقتصادى:

يعقد بنك الإستثمار الأوروبي الدورة التاسعة عشر للمؤتمر الإقليمي لمنطقة الجوار الأوروبي تحت عنوان ” الإستثمار في مستقبل مرن إقتصاديا وشامل للجميع في العاصمة اللبنانية بيروت يوم الاثنين الموافق ٣٠ ديسمبر ٢٠١٩.

ومن المقرر أن يفتتح أعمال المؤتمر سعد الحريري رئيس الوزراء اللبناني والدكتورة سحر نصر وزيرة الإستثمار والتعاون الدولي المصرية ، و داريو سكانابييكو نائب رئيس بنك الاستثمار الاوروبي ، و مارسين بريداش وزير الدولة للشئون الخارجية لدولة بولندا ، و كاثرينا ماترنوفا نائب المدير العام لشئون الشراكة والتوسع الأوروبي بالمفوضية الأوروبية.

وتتناول أعمال المؤتمر وفقا لبيان نشره الجورنال الاقتصادي، تحليل الأوضاع الإقتصادية في دول المنطقة (التحديات والفرص) مع القاء الضوء علي التطورات الأخير للإقتصاد اللبناني بمشاركة البنك المركزي اللبناني  وعدد من خبراء الإقتصاد الدولي. وعرض فرص الإستثمار المتاحة في دول المنطقة وفي لبنان في مجالات البنية التحتيه والتي يمثل توافرها بجودة عالية شرطاً من شروط تحسين مناخ الاستثمار وعملية النمو الإقتصادي، ودعم القطاع الخاص والذي يستطيع ان يخلق فرص العمل اللازمة للشباب.

وكذلك إستعراض عدد من المشروعات التي تم تنفيذها وتساهم في تحسين ظروف المعيشة للمواطنيين في مجال البنية الأساسية. ويشغل دعم روح المبادرة والشركات الصغيرة والإبتكار أهمية خاصة في المنطقة. سيتم مناقشة النماذج الناجحة والسياسات اللازمة لتنمية هذه الروح.

جدير  بالذكر أن بنك الإستثمار الأوروبي يعمل في دول المنطقة منذ ما يزيد عن اربع عقود في إطار دعم الإتحاد الأوروبي لدول المنطقة. ويهدف البنك إلي دعم جهود التنمية الإقتصادية ودعم دور القطاع الخاص في عملية التنمية. وقد وفر البنك ما يفوق 35 مليار يورو إستثمارات للمشروعات الإستراتيجية والحيوية في دول المنطقة.

ويلتزم البنك بتوفير الدعم اللازم لدول المنطقة لمواجهة إحتياجاتها التمويلية. ونظرا للإحتياجات الكبيرة لدول المنطقة، أطلق البنك مبادرة دعم المناعة الإقتصادية “Economic Resilience Initiative – ERI” في عام 2017 وبدعم من المفوضية الأوروبية والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. ساعدت مبادرة دعم المناعة الإقتصادية ERI بنك الاستثمار الأوروبي في الوصول إلى نطاق أوسع من المستفيدين وزيادة حجم الدعم للقطاعات الاقتصادية المختلفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق