بورصة

“بلتون” تحدد السعر العادل لسهم “بنك التعمير والإسكان” عند 45.5 جنيه

 

الجورنال الاقتصادي – شيماء ابو الوفا :

حددت وحدة ابحاث شركة “بلتون المالية” فى تقرير بحثي، القيمة العادلة لسهم “بنك التعمير والاسكان” عند مستويات 45.5 جنيه للسهم وذلك مقارنة بسعره الحالي عند مستويات 39.73 جنيه، وقت صدور الدراسة البحثية فى الحادي عشر من شهر نوفمبر الماضي، كما أوصت “بلتون” فى تقريرها البحثي بالشراء فى السهم، وذلك وفقا للدراسة البحثية التي اصدرتها “بلتون” عن مؤشرات نتائج اعمال الربع الثالث لعام 2021 .

رتفاع صافي الدخل بواقع 2% على أساس سنوي رغم نمو صافي الدخل من العائد بنحو 20%؛ النمو الجيد للمركز المالي أبرز الإيجابيات 

وقالت وحدة ابحاث “بلتون” المالية فى تقريرها البحثي، ارتفع صافي دخل بنك التعمير والإسكان في الربع الثالث من 2021 بواقع 2% مقارنة بالربع الثالث لعام 2020، وبنحو 14% مقارنة بالربع الثاني لعام 2021 مسجلاً 433 مليون جنيه. استقرت الأرباح على أساس سنوي تقريباً نتيجة ارتفاع الإنفاق التشغيلي بنحو 25% على أساس سنوي، مما غطى على النمو المتماسك لصافي الدخل من العائد. سجل صافي الدخل من العائد للبنك نمواً بنسبة 20% على أساس سنوي إلى 692 مليون جنيه بفضل الحجم الإيجابي للمركز المالي. على أساس ربع سنوي، ارتفع صافي دخل البنك بنحو 14% على أساس ربع سنوي إثر انخفاض الاضمحلال عن خسائر الائتمان بنحو 4 مليون جنيه مقابل 122 مليون جنيه في ربع العام الماضي. في الوقت نفسه، اتسع صافي الدخل من العائد بنحو 4.3% إثر الحجم الإيجابي للمركز المالي وأسعار الفائدة، مما عوض ضعف بنود الدخل التشغيلي الأخرى بنحو 54%. تراجع معدل الضريبة الفعلي لدى البنك من 35% في الربع الثاني من 2021 إلى 26% . بلغ العائد على متوسط حقوق المساهمين للبنك 24.4%، مقارنة بـ 30% في يونيو 2021.

كما شهد المركز المالي للبنك نمواً جيداً، مع ارتفاع الودائع بنحو 19.4% منذ بداية العام (+7.9% على أساس ربع سنوي) مسجلة 56.2 مليار جنيه. أما على مستوى الإقراض، شهد مجمل القروض نمواً جيداً بنسبة 17.1% منذ بداية العام إلى 25 مليار جنيه حتى سبتمبر 2021، مما أدى لتراجع معدل القروض إلى الودائع بنحو 88 نقطة أساس إلى 44.6%.

شهدت جودة الأصول للبنك تحسناً طفيفاً من 11% في ربع العام الماضي إلى 10%، ولكنه مازال بحاجة للمتابعة في رؤيتنا. كما خفّض البنك تغطية المخصصات، رغم النمو القوي للإقراض.

وفى الثالث عشر من سبتمبر الماضي، وافقت الهيئة العامة للرقابة المالية على نشر تقرير إفصاح بغرض السير في إجراءات زيادة رأس المال المصدر ببنك التعمير والإسكان وفقاً لأحكام المادة (48) من قواعد القيد بالبورصة المصرية.

وقالت الهيئة في بيان لبورصة مصر، إن ذلك بشأن قرار مجلس إدارة الشركة بتاريخ 11 أغسطس 2021، بزيادة رأس المال المصدر والمدفوع من 1.52 مليار جنيه إلى 5.31 مليار جنيه من حساب الاحتياطي العام والاحتياطي القانوني، وأرباح العام القابلة للتوزيع والظاهرة في القوائم المالية للبنك في 30 يونيو الماضي.

وحقق بنك التعمير والإسكان، عن النصف الأول من 2021، صافي ربح بلغ 1.004 مليار جنيه منذ بداية يناير حتى نهاية يونيو الماضي، مقابل 1.064 مليار جنيه أرباحاً خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وارتفع هامش الفوائد خلال النصف الأول ليسجل نحو 1.61 مليار جنيه بنهاية يونيو، مقابل 1.29 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، وارتفعت إيرادات الفوائد خلال النصف الأول لتسجل 3.31 مليار جنيه، مقابل 2.89 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وكانت البيانات المالية المستقلة لبنك التعمير والإسكان، أظهرت خلال النصف الأول من العام الجاري، تحقيق صافي أرباح خلال الفترة بلغت 1.001 مليار جنيه، مقابل صافي ربح بلغ مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وفى الثلاثين من اغسطس الماضي، كشفت القوائم المالية المجمعة لبنك التعمير والإسكان، عن النصف الأول من 2021، تراجع أرباح البنك بنسبة 5.6% بالمائة، على أساس سنوي.

وأوضح البنك في بيان لبورصة مصر، أنه سجل صافي ربح بلغ 1.004 مليار جنيه منذ بداية يناير حتى نهاية يونيو الماضي، مقابل 1.064 مليار جنيه أرباحاً خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وارتفع هامش الفوائد خلال النصف الأول ليسجل نحو 1.61 مليار جنيه بنهاية يونيو، مقابل 1.29 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، وارتفعت إيرادات الفوائد خلال النصف الأول لتسجل 3.31 مليار جنيه، مقابل 2.89 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

كانت البيانات المالية المستقلة لبنك التعمير والإسكان، أظهرت خلال النصف الأول من العام الجاري، تحقيق صافي أرباح خلال الفترة بلغت 1.001 مليار جنيه، مقابل صافي ربح بلغ مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، وارتفعت إيرادات الفوائد خلال النصف الأول لتصل إلى 3.32 مليار جنيه، مقابل 2.88 مليار جنيه خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى