سيارات

بعد إلغاؤه..معرض جنيف للسيارات2021 يتكبد خسائر بـ11.5 مليون دولار

 

الجورنال الاقتصادى:

قررت اللجنة والمنظمون عن المعرض معرض جنيف الدولي للسيارات، عدم تنظيم دورة العام المقبل من الحدث الدولي، بعد أن كشف استطلاع للرأي بين أوساط العارضين أن غالبيتهم لن يشاركوا العام المقبل، ويفضلون إقامة المعرض في 2022.

وأوضح المنظمون إلغاء فعاليات معرض جنيف الدولي للسيارات العام المقبل مرة أخرى، بعد الغائها هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

أكدوا أن “قطاع السيارات يمر حاليا بمرحلة صعبة، والعارضون يحتاجون إلى الوقت للتعافي من تأثير الجائحة”.

وأضاف أنه ليس من المؤكد أن الوضع الصحي الحالي سوف يسمح بتنظيم حدث يجتذب أكثر من 600 ألف زائر وعشرة آلاف صحفي العام المقبل.

وكان من المقرر إقامة المعرض خلال الفترة من 4 حتى 14 مارس 2021. ويعود قرار تأجيل فعاليات المعرض العام المقبل أيضا إلى الخسائر الناجمة عن الغاء المعرض هذا العام، والتي تقدر بـ11 مليون فرنك سويسري (11.5 مليون دولار).​

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق