اتصالات

بالشراكة مع الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة (NAID)، إطلاق أول برنامج “Boost with Facebook” للأشخاص ذوي الإعاقة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

الجورنال الاقتصادى:

استضافت فيسبوك الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالشراكة مع الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة (NAID) أمس أول برنامج “Boost with Facebook” للأشخاص ذوي الإعاقة. ويهدف البرنامج إلى دعم التمكين الاقتصادي للأشخاص ذوي الإعاقة المصريين في مجال الأعمال الصغيرة والمتوسطة.

أقيمت الفعالية إطلاق البرنامج افتراضيًا عبر صفحة الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة على فيسبوك، وضمت عدداً من المتحدثين الذين ناقشوا سبل توسيع الفرص للأشخاص ذوي الإعاقة لبدء أعمالهم التجارية الخاصة توسيع الفرص للأشخاص ذوي الإعاقة لبدء أعمالهم التجارية الخاصة عبر منصات فيسبوك.

خلال السنوات القليلة الماضية انصب تركيز الدولة المصرية على ذوي الإعاقة، وقامت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بتأسيس الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة في إطار جهود الدولة لتحقيق رؤية مصر ٢٠٣٠ للتضمين الاجتماعي والاقتصادي الشامل، وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة من توظيف التكنولوجيا لتطوير مهاراتهم، ودعمهم للمساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تشهدها البلاد. يمكن أن تلعب التكنولوجيا دوراً هاماً في التغلب على التحديات والعوائق التي تواجه ذوي الإعاقة.

وأوضح الدكتور عبد المنعم الشرقاوي، رئيس الأكاديمية الوطنية لتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الإعاقة: “نحن سعداء للغاية بالتعاون مع فيسبوك لتقديم أول برنامج ‘Boost with Facebook’ لذوي القدرات الخاصة. لقد أبرزت الجائحة الدور الهام الذي يمكن أن تلعبه التكنولوجيا في إنشاء وتنمية فرص الأعمال، كما تستمر وسائل التواصل الاجتماعي في دفع فرص الأعمال وتنميتها قدماً عبر مختلف قطاعات الأعمال الصغيرة والمتوسطة، ونحن نتطلع لمزيد من الدمج للأشخاص ذوي الإعاقة. جلسات الأمس تعد فرصة كي نتحدى الوضع الراهن. جدير بالذكر أن التكنولوجيات المساعدة ووسائل التواصل الرقمية تتيح فرص أفضل لدمج وتمكين الأشخاص ذوي القدرات الخاصة.”

قدمت الجلسات الخاصة للحضور تدريباً عملياً حول توظيف أدوات فيسبوك بالإضافة إلى نصائح حول كيفية استخدام إنستجرام وواتساب لإنشاء أعمالهم عبر الإنترنت والتفاعل مع المجتمعات والمستهلكين ذوي الصلة.
وصرح عزام علم الدين، رئيس السياسات العامة للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في فيسبوك: “نحن ملتزمون بتطوير برامجنا التي تدعم مستخدمينا وإتاحة الفرص التي من شأنها جعل اقتصادنا أكثر شمولاً، في الوقت الذي نسعى فيه إلى تخطي تداعيات الجائحة. الأعمال الصغيرة والمتوسطة هي إحدى قطاعات النمو الاقتصادي المحورية، ويلعب الأشخاص ذوي الإعاقة دوراً هاماً في نمو وتوسع هذا القطاع الحيوي. يعمل فريق الإتاحة التابع لنا باستمرار على تطوير قدرات التكنولوجيا لدعم من يعانون من فقدان البصر والعمى، فقدان السمع والصمم، أو الإعاقات الحركية. وتعد هذه الشراكة مع NAID هي خطوة في هذا الاتجاه لتمكين الجميع.”

تواصل فيسبوك تعزيز الوصول الرقمي ودعم تجربة مستخدم أكثر شمولاً للأشخاص ذوي الإعاقة عبر تقديم عدة حلول مبتكرة. تتضمن هذه الحلول تكنولوجيا الوصف الآلي للصور المدعوم بالذكاء الاصطناعي (النص الآلي البديل أو AAT)، والذي يمكنه وصف محتويات الصور للأشخاص المكفوفين أو ضعاف البصر، وأداة إتاحة تعريف الوجه لمساعدة المكفوفين على معرفة الأشخاص الموجودين في صورهم، والشرح التوضيحي الآلي المغلق automatic closed captioning لكل من: Facebook Live، Work Place Live، Instagram TV، والإعلانات والصفحات.

انطلق برنامج ‘Boost with Facebook’ لأول مرة في مصر عام ٢٠١٩ لدعم نمو قطاع الأعمال الصغيرة والمتوسطة وتيسير النمو الاقتصادي. صمم البرنامج لمنح الأعمال الصغيرة والمتوسطة دفعة إضافية لبناء أو توسعة أعمالهم عبر الإنترنت. يتضمن البرنامج وسائل بناء المهارات، التعلم من مجتمعات الأعمال الأخرى، الدعم البشري، والاستلهام من الأعمال المختلفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق